الجمعة , 23 يونيو 2017
الرئيسية » فقه الحقوق » حقوق الأطفال

حقوق الأطفال

رسالة ماجستير : حقوق الطفل غير الشرعي :دراسة تأصيلية مقارنة

الملخص: إن دين الإسلام الحنيف أسس مبادئ الرحمة بالفقراء والنساء والمستضعفين، وجعلهم في تشريع الأحكام في عين الاعتبار، فشرع أحكاماً تخصهم، وأوضح حقوقهم وحاجاتهم، بل وأوصى بهم أهل القوة والولاية. ومن جملة أصحاب الحاجات والمستضعفين الأيتام ومحتاجو الرعاية من الأطفال غير الشرعيين أو مجهولي الآباء أو التائهين أو من لا يستطيع آبائهم توفير الرعاية الازمة لهم. فلذلك ولغيره أصبحت العناية ... أكمل القراءة »

الأطفال والسلامة الكيميائية

أطفالنا فلذات أكبادنا تمشي على الأرض، وهم فرحة عمرنا وبسمة أيامنا وبهجة قلوبنا وقرة أعيننا، وتعد صحتهم وضمان عيشهم في بيئات تتيح لهم تحقيق كامل إمكاناتهم ك أفراد وكأعضاء مشاركين في المجتمع ذات أهمية قصوى في بناء مستقبل الأمة. ومع التطور في أنماط حياتنا الاستهلاكية وظهور المنتجات الكيميائية الجديدة وظهور صلات بين الصحة والبيئة أصبح واضحاً أن الأطفال والأجنة النامية ... أكمل القراءة »

إيذاء الأطفال في الأسرة السعودية عوامله وآثاره

الملخص: مشكلة الأطروحة: تشير شواهد كثيرة إلى تزايد حجم ظاهرة إيذاء الأطفال في المجتمع السعودي في السنوات الأخيرة، وهذا ما أبرزته وسائل الإعلام، حيث تعددت الأسباب المؤدية للإيذاء، منها التنشئة الأسرية، وما يرتبط بها من عوامل، حيث يقع الطفل ضحية للإيذاء البدني واللفظي والنفسي وغيره. مجتمع الأطروحة: الآباء والأمهات الذين تعرض أطفالهم للإيذاء، وكذلك الأطفال الذين تعرضوا للإيذاء. منهج الأطروحة ... أكمل القراءة »

جريمة إهمال الطفل من قبل أبويه وعقوبتها في الشريعة الإسلامية

الملخص: مشكلة البحث: تتحدد مشكلة البحث في أن الأطفال لا يستطيعون بمفردهم وفي غياب أبويهم إشباع حاجاتهم، ولا معرفة ما ينفعهم وقد يتعرضون للحرمان ويكونوا عرضة للانحراف. وعند النظر إلى جرام الأطفال بأنواعها نجد أن تخلي الوالدين عن مسئوليتهما في الرعاية وإهمالهما السبب الرئيسي في انحراف أطفالهم وارتكابهم تلك الجرائم. أهمية البحث: ترجع أهمية البحث إلى جوانب متعدد من ذلك ... أكمل القراءة »

إساءة معاملة الأطفال

تعد ظاهرة سوء معاملة الأطفال مشكلة عالمية تعاني منها العديد من المجتمعات الإنسانية. وتختلف هذه الظاهرة من مجتمع إلى آخر وفقاً للثقافة السائدة في كل مجتمع. ويمكن تعريف سوء معاملة الأطفال بانها: كل فعل يصدر من الأبوين أو المسؤول عن تربية الطفل وينتج عنه إلحاق الأذى أي ان نوعه أو الوفاة. والمقصود بالطفل هنا هو كل شخص لم يصل لسن ... أكمل القراءة »

معالجة التدابير الاجتماعية الخاصة بالطفل (الحدث) المهدد بالانحراف

تعتبر الطفولة من الفئات ألأخطر عرضة لظاهرة الانحراف في آل البلدان المعمورة وذلك للأسباب متعددة. لكن قبل الشروع في حديث حول هذه الظاهرة نرى أن من الضروري أن نحدد ونعرف مصطلح لانحراف في عهدنا هذا: إن الانحراف ظاهرة اجتماعية منذ زمن بعيد حيث يعتبر آل سلوك فردي مخالف لسلوكيات اجتماعية عادية أو بالأحرى السلوكيات الغير المخالفة لمعايير الاجتماعية العادية والقيم ... أكمل القراءة »

العنف الأسري

الأُسرةُ المُسلمةُ رُكنٌ رئيسٌ من أركان المُجتمع المُسلم المُتكامِل، وعليه فإن كل ما يطرَأُ على تلكُم الأُسرة؛ من استِقرارٍ واضطرابٍ، وخِفَّةٍ وأناة، ورِفقٍ وعُنفٍ سينعكِسُ بالضرورة على المجمُوع، بقَدر ما لتلكُم الأسرة من مكانةٍ وأثرٍ في المُجتمع، قلَّ ذلكم أو كثُر. لذلكم كلِّه أكَّد الإسلامُ أهميَّةَ الأُسرة، ومدَى تأثيرها البالِغ على المُجتمع المُسلم إيجابًا وسَلبًا، كيف لا والأُسرةُ هي أساسُ ... أكمل القراءة »

حقوق الطفل في الشريعة الإسلامية وتطبيقاتها في أنظمة المملكة العربية السعودية

تتناول هذه الورقة أمثلة عن رعاية الشريعة لحقوق الإنسان، وهي مقدمة للحقة العلمية التي تقدمها جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية ضمن برنامج عمل الكلية لعام 1432هـ تحت عنوان:( الإجراءات الجزائية في حالات إساءة معاملة وإهمال الأطفال). لقد جاء الإسلام ديناً شاملاً يُصلح وضعاً بشرياً مشوباً بمظاهر من الظلم في التعامل مع الخلق، والتعامل مع الخالق. ومن ذلك الإصلاح الذي جاء ... أكمل القراءة »

مفاهيم إساءة معاملة الطفل

ما المقصود بالعنف؟ الاستعمال المتعمد للقوة الفيزيائية أو القدرة، سواء بالتهديد أو الاستعمال الحقيقي ضد الذات أو ضد شخص آخر أو ضد مجموعة أو مجتمع، بحيث يؤدي إلى حدوث (أو رجحان حدوث) إصابة أو موت أو إصابة نفسية أو سوء النماء أو الحرمان. ما هي أنواع العنف؟ ـ العنف الجماعي. ـ العنف ضد الذات. ـ العنف ضد الأفراد: ـ عائلي، ... أكمل القراءة »

قلة الوعي تهدد علاج «طيف التوحد»..!

وصل عدد المصابين باضطراب طيف التوحد في المملكة – وفق آخر الدراسات- إلى قاربة ال (400.000) ألف حالة أو أكثر، والعدد في ازدياد، خاصةً إذا عرفنا أنّ تشخيص التوحد من قبل الأسرة أو حتى بعض الأطباء لا يزال ملتبساً وغامضاً، وقد يكبر الصغير ولا يعرف عنه أفراد أسرته أنّه توحدي، ويعتقدون أنّه مصاب عقلياً أو عنده اضطراب في النطق ميؤوس ... أكمل القراءة »

«الابن الأوسط» سماته وصراعه بين الإخوة

الابن الأوسط هو الابن الذي يقع في منتصف الترتيب بين إخوته، فلا هو أكبرهم ليحظى باهتمام أكبر مقارنةً ببقية إخوته، ولا هو الأصغر بينهم لينال أكبر قدر من الاهتمام والرعاية والدلال الذي يحصل عليه آخر العنقود عادةً، وهؤلاء هم الأقل صوراً في “ألبوم” صور الأسرة، وذلك بعد أن احتل الابن الأول جزءاً كبيراً من مساحته، وهؤلاء أيضاً هم –عادةً – ... أكمل القراءة »

حاجات الأطفال ذوي الأمراض المزمنة

تتسابق الدول والمجتمعات عن طريق الارتقاء بمستوى صحة أفرادها، ولتحقيق ذلك فإن أول ما يجب البدء به هو أول ما تبدأ به الحياة؛ وهو الطفل من حيث التركيز على نوعية الرعاية المقدمة له والبيئة المحيطة به، حيث إن نمو الطفل وتطوره يتحدد بنوعية الرعاية التي يتلقاها في مراحل الرضاعة الأولى، وتستمر معه طوال فترة طفولته حتى تتشكل شخصيته وبنيته الجسمية ... أكمل القراءة »

حضانة الطفل بعد الطلاق

لمن سوف يذهب الطفل ؟ سؤال يسأله جميع الناس عند سماع خبر طلاق زوجين ، ويبدأ الكل بسرد الأجوبة والاحتمالات ، بينما يبقى الوالدان الأب و الأم في نزاع مستمر حول أحقيتهما في حضانة الطفل و الحصول عليه ، وينسون تماماً أن طفلهما هو ضحية الطلاق . فبالإضافة إلى أنه سيخسر أحد والديه ، ويعيش مع مسؤول واحد – غير ... أكمل القراءة »

العنف الأسري .. رؤية شرعية

في زمانٍ أجدبَت فيه كثيرٌ من المشاعِر، حتى غدَت هشيمًا يذرُوه الرياح، وصوَّحَت الجُسُومُ من جواهِرِها الرَّأفة، فآضَت هياكِلَ كالأشباح، بعد أن برأَها الباري – جلَّ في عُلاه – موئِلاً لزكِيِّ الطِّباع، ومنهَلاً للبرِّ المُشاع، والإخاء المُتقارَضِ النفَّاع. تبرُزُ قضيةٌ مُقِضَّة، ترزَحُ تحت مُرهَفِها كثيرٌ من الأُسَر والبُيُوتات، وتزيدُ آلامُها وحسراتُها داخلَ الغُرَف والحُجُرات. فهي لونٌ من ألوان الخلَلِ الاجتماعيِّ، ... أكمل القراءة »

حقوق الإنسان وحقوق الطفل

إن حقوق الإنسان هي المعايير الأساسية التي لا يمكن للناس العيش بدونها بكرامة كبشر. وهي حقوق عالمية غير قابلة للتصرف ومتأصلة في كرامة كل فرد. وقد أرست الأمم المتحدة، باعتمادها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في عام 1948، معايير مشتركة لحقوق الإنسان, ورغم أن هذا الإعلان ليس قانوناً دولياً ملزماً، إلا أن مصادقة جميع دول العالم عليه منحت أهمية كبيرة لمبدأ ... أكمل القراءة »