الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » مركز البحوث » حركات وأحزاب » أبو منصور الأمريكي – متحدث الشباب الصومالية

أبو منصور الأمريكي – متحدث الشباب الصومالية

 مواطن أمريكي صومالي الأصل، نشأ في ولاية ألاباما ، يبلغ من العمر (28) سنة و يعرف أيضا ب”أبو منصور الأمريكي” أدرجه مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي “إف بي آي” على قائمة أهم المطلوبين في قضايا الإرهاب، وذلك لانضمامه للقاعدة ليصبح متحدثا باسم حركة الشباب الصومالية المتشددة.

 كان شاباً عادياً ينظم القصائد ويغنيها بطريقة “الراب” في أميركا، أعتنق أفكاراً متشددة خلال دراسته الجامعية،سافر إلى الصومال خلال عام 2006. وانضم في نهاية المطاف للجناح العسكري لحركة الشباب  عام 2007 بعد غزو القوات الأثيوبية الصومال،وارتقى بسرعة ضمن حركة الشباب ليصبح قائداً عسكرياً ومسؤولاً في قسم التجنيد والدعاية. ويعتبر حالياً القائد الأبرز للأجانب الذين يقاتلون في صفوف حركة الشباب.  وهو يعيش فيها مع ثلاث زوجات وخمسة أطفال، وبات بسرعة أحد قادة المجموعات المسلحة، وأشرف على تدريب مقاتلين وقيادة عمليات ميدانية.

وفي 26 فبراير 2008 تم تسمية حركة الشباب المجاهدين كمنظمة إرهابية أجنبية من قبل وزارة الخارجية الأمريكية ، بعد إن هددت الحركة مرارا بتنفيذ هجمات إرهابية ضد أمريكا ومصالحها .

وقد اشتهر همامي عبر بث شرائط الفيديو الترويجية التي كان يدعو فيها الأجانب إلى الانضمام إلى حركة الشباب في الصومال.كما تم الحصول على تسجيلات له تحتوي على تهديدات لمصالح الأمريكية، وهو يعتبر من الأمريكيين القلائل المدرجة أسماؤهم على قائمة الإرهاب. وكان همامي أعلن سابقا أن نفسه معرضة للخطر من قبل قيادات في حركة الشباب نفسها، ذاكرا أنه اعتقل في منزله جنوب الصومال. وذلك في شريط فيديو وجهه إلى أنصاره عبر العالم وإلى قيادات تنظيم القاعدة و تم نشره على الإنترنت في 17 مارس 2012 ، الأمر الذي يكشف عن الانقسامات الداخلية والخلافات الحادة بين قادة حركة الشباب التي تواجه ضغوطاً على ثلاث جبهات من قبل القوات الإقليمية والقوات الموالية للحكومة.

إلا أن الحركة ردت حينها على إعلان همامي ببيان عبرت فيه عن “دهشتها” من إعلانه ونفت وجود أي خطر على حياته، حيث نشرت على موقع تويتر ما مفاده “نؤكد لإخواننا المسلمين بأن الأميركي ليس مهدداً من قبل المجاهدين وأنه ليس في خطر من المجاهدين وأن أخانا ما زال يتمتع بكل حقوقه وامتيازات الأخوية”.

******

المصادر

-موقع مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي “إف بي آي”

-صباحي اون لاين (19 مارس 2012) (26 مارس 2012)

-- خاص بالسكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*