الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » مجلس الوزراء السعودي : تقديم الأموال أو جمعها أياً كان نوعها لتمويل جرائم الإرهاب مع العلم بذلك يعد جريمة إرهابية

مجلس الوزراء السعودي : تقديم الأموال أو جمعها أياً كان نوعها لتمويل جرائم الإرهاب مع العلم بذلك يعد جريمة إرهابية

وافق مجلس الوزراء السعودي برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز , في جلسته اليوم – الاثنين 19 ربيع الأول 1430هـ – على تعديل الاتفاقية العربية, واعتبار كل من يقوم بجمع الأموال أيا كان نوعها لتمويل جرائم الإرهاب مع العلم بذلك جريمة إرهابية .
وقال البيان الصادر عن جلسة مجلس الوزراء : بعد النظر في قرار مجلس الشورى رقم ( 74/52 ) وتاريخ 11/11/1429هـ . قرر مجلس الوزراء الموافقة على تعديل الفقرة ( 3 ) من المادة ( الأولى ) من الاتفاقية العربية لمكافحة الإرهاب الموافق عليها بالمرسوم الملكي رقم ( م / 16 ) وتاريخ 10/6/1419هـ لتتضمن الآتي :
الجريمة الإرهابية : هي أي جريمة أو شروع فيها ترتكب تنفيذاً لغرض إرهابي في أي دولة متعاقدة أو على ممتلكاتها أو مصالحها أو على رعاياها أو ممتلكاتهم يعاقب عليها قانونها الداخلي وكذلك التحريض على الجرائم الإرهابية أو الإشادة بها ونشر أو طبع أو إعداد محررات أو مطبوعات أو تسجيلات أياً كان نوعها للتوزيع أو لإطلاع الغير عليها بهدف تشجيع ارتكاب تلك الجرائم.
ويعد جريمة إرهابية تقديم الأموال أو جمعها أياً كان نوعها لتمويل الجرائم الإرهابية مع العلم بذلك . وقد أعد مرسوم ملكي بذلك .
كما قرر مجلس الوزراء الموافقة على ” ضوابط استخدام الحاسبات الآلية وشبكات المعلومات في الجهات الحكومية ” بحسب الصيغة المرفقة بالقرار .ومن أبرز تلك الضوابط :
1 – يجب على المستخدمين المصرح لهم باستخدام الموارد المعلوماتية التقيد بجميع السياسات والإجراءات الخاصة بأنظمة المعلومات التي يستخدمونها .
2 – يصرح لمستخدمي موارد المعلومات في أي جهة حكومية باستخدامها لأغراض تخص العمل فقط ولا يجوز استخدامها لأغراض تخالف الأنظمة واللوائح المعمول بها في المملكة أو بما يؤدي إلى الإضرار بالجهة الحكومية أو بسمعتها .

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*