الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » الشيخ عبد المنعم المشوح: حرب الإرهاب المقبلة إليكترونية

الشيخ عبد المنعم المشوح: حرب الإرهاب المقبلة إليكترونية

شدد مدير حملة السكينة لمكافحة الفكر المتطرف على أن الحرب المقبلة ضد الإرهاب هي حرب إليكترونية، موضحا أن السواد الأعظم من جيل الشباب المغرر بهم يجندون عبر المواقع الإليكترونية، ويمثلون 70 إلى 80 في المائة من المتورطين في أعمال تخريبية. وقال الشيخ عبد المنعم المشوح في تصريح لـ «الدين والحياة» إنه لم يعد للمتطرفين اليوم وسيلة لتجنيد الشباب والتغرير بهم سوى الشبكة العنكبوتية، وأضاف: سبق أن طالبنا بمناظرة علانية مع تنظيم القاعدة عبر الإنترنت، لكنهم تهربوا من ذلك، كما أن الشباب المغرر بهم هاربون ويقبعون في المغارات وفي المناطق النائية، ومن الصعوبة بمكان الوصول إليهم إليكترونيا، أما رؤساؤهم فلديهم منتدياتهم التي يبثون منها أفكارهم المسمومة، وبين المشوح أن السعودية قد أغلقت المواقع الإليكترونية كافة، ولم يعد لها وجود هنا، لكن معظم المواقع الإليكترونية التكفيرية والمتطرفة تدار من الخارج وغالبا من أوروبا بسبب الحرية الموجودة هناك. وعن جهود حملة السكينة في مواجهة هذه المواقع التكفيرية، أوضح: قمنا بدخول المواقع المتطرفة كافة وعددها حوالي 400 موقع، وقمنا ببث رسائل التوعوية، بل دخلنا في مناصحات مع بعض الشباب الموجودين في هذا المواقع، وقمنا بتفنيد الكثير من الشبه التي تستخدمها الجماعات التكفيرية والمتطرفة للتغرير بالشباب. وأشار إلى أن الحملة منذ تأسيسها قبل سبع سنوات، قامت بمناصحة حوالي (1800) شخص إليكترونيا، تراجع منهم تقريبا 25 في المائة بنسب مختلفة، وهو أمر جيد، خصوصا أننا نحارب الفكر بالفكر عبر مواقعهم المشبوهة، وأن جهد الحملة هو جهد تراكمي سيؤتي ثماره على المدى الطويل.

 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*