الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » جامعة نايف تنظم ندوة علمية عن أهمية قواعد البيانات الخاصة بمكافحة الإرهاب

جامعة نايف تنظم ندوة علمية عن أهمية قواعد البيانات الخاصة بمكافحة الإرهاب

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة القصيم، تبدأ صباح غد – الاثنين – أعمال الندوة العلمية (أهمية قواعد البيانات الخاصة بمكافحة الإرهاب) التي ينظمها مركز الدراسات والبحوث بجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية بالتعاون مع جامعة القصيم لمدة ثلاثة أيام في مدينة بريدة.

وأوضح معالي رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية الدكتور عبد العزيز الغامدي أن تنظيم الجامعة لهذه الندوة المهمة يأتي في وقت أصبح فيه الإجرام المنظم يهدد أمن المجتمعات لاسيما بعد أن تطورت وسائله وتقنياته ليتسبب في خسائر فادحة في الأرواح والاستقرار المجتمعي والاقتصادي والتنموي لكثير من بلدان العالم.

وأشار معاليه إلى أن مكافحة الجريمة اليوم تأتي في أولويات اهتمام دول العالم دون استثناء، وباتت محوراً من محاور العديد من الدراسات الاجتماعية والأمنية والسياسية والجغرافية، مبينا أن جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية أولت موضوع الدراسات الأمنية ومكافحة الجريمة بشتى صورها جل عنايتها من خلال كلياتها ومراكزها العلمية حتى أضحت من أهم المؤسسات العلمية الرائدة على مستوى العالم في مكافحة هذه الظاهرة الخطيرة.

وأفاد الدكتور الغامدي أن الندوة تأتي في إطار تنفيذ الجامعة للخطة المرحلية للإستراتيجية العربية لمكافحة الإرهاب التي تقوم الجامعة بتنفيذ الشق العلمي منها , كجزء من برنامج متكامل تقوم عليه الجامعة.

وقدم شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة القصيم على الرعاية الكريمة لهذه الندوة، ولمعالي مدير جامعة القصيم الدكتور خالد الحمودي على جهوده المقدرة لإنجاح هذه الندوة، متمنيا أن تحقق الندوة التي استقطبت لها هيئة علمية متميزة أهدافها وأن تخرج بتصور علمي حول أفضل السبل لبناء قواعد بيانات يسترشد بها في مكافحة الإرهاب.

يشارك في أعمال هذه الندوة ممثلون من وزارات الداخلية والعدل والشئون الاجتماعية والأجهزة المعنية بموضوع الندوة والخبراء المتخصصون من الدول العربية.

وتهدف الندوة إلى تحقيق جملة من الأهداف المهمة كالتعرف على الجهود الدولية والوطنية في مواجهة الإرهاب، والوقوف على عيوب قواعد البيانات الخاصة بمكافحة الإرهاب والأسس السليمة لبناء تلك القواعد حاضراً ومستقبلاً، ودور الإنترنت في نشر الجرائم الإرهابية مع تحديد العوامل والمتغيرات المسببة لتلك الجرائم، والاستفادة من التطبيقات الحيوية في مجال مكافحة الإرهاب، وتوظيف التعاون الدولي في مواجهة التحديات الإرهابية على مستوى العالم الإسلامي.

وستناقش الندوة دور المعلومة في رصد العمليات الإرهابية، وأهمية البيانات والمعلومات في العمليات الاستباقية لمواجهة الإرهاب، والتجارب العربية والدولية في مواجهته اعتمادا على البيانات والمعلومات،وأهمية التعاون الدولي في توفير وتبادل المعلومات.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*