الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » مدير جامعة الامام يوصي الطلاب بتبليغ الدعوة بالحكمة ومحاربة الأفكار الضالة

مدير جامعة الامام يوصي الطلاب بتبليغ الدعوة بالحكمة ومحاربة الأفكار الضالة

    بارك مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور سليمان أبا الخيل مؤخراً تخريج دفعة جديدة من طلاب برنامج صندوق إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي للمنح الدراسية بالتعاون مع جامعة الإمام وذلك خلال رعايته لحفل تخريج طلاب المنح بمقر الجامعة . وقال عميد معهد الأمير نايف للبحوث والخدمات الاستشارية بالجامعة الدكتور عبدالعزيز الخريف أن هذا التكريم يأتي انطلاقاً من حرص المعهد على إبراز نجاحات هذا البرنامج الذي يعد أنموذجاً يحتذى به في العلاقة بين الجهات المانحة والمعهد مؤكدا على أن حرص مدير الجامعة على الحضور وتكريم الخريجين يدل دلالة عميقة على مدى اهتمام الجامعة والمعهد بهذا البرنامج.
 ومن جانبه أشاد الدكتور عبدالله المطوع مدير إدارة الأعمال الخيرية بإدارة أوقاف الراجحي بدور مدير الجامعة وعميد معهد الأمير نايف على دعمهما الكبير لإنجاح هذا البرنامج العلمي الذي يعنى بتدريس عدد من الطلاب في كليات الجامعة في مرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا وتأهيلهم للدعوة والتعليم في بلدانهم بعد تخرجهم بإذن الله، مشيداً بالتعاون المثمر والبناء مع معهد الأمير نايف الذي أثبت بحق أنه من الجهات المتميزة التي يعتمد عليها وتؤدي عملها باحترافية عالية.
وألقى الدكتور عبدالعزيز الخريف عميد معهد الأمير نايف كلمة افتتاحية لحفل التكريم بينّ فيها ما يقدمه المعهد لطلاب البرنامج من تهيئة الجو الدراسي المناسب وتوفير وسائل الراحة لهم ليحقق البرنامج أهدافه المنشودة، وأشاد بدعم إدارة الأوقاف وكفالتها للطلاب والتعاون الذي نجني ثماره هذا اليوم بتخريج دفعة منهم.بعد ذلك كلمة إدارة الأوقاف ألقاها الدكتور عبدالله المطوع مدير إدارة الأعمال الخيرية بإدارة أوقاف صالح الراجحي نقل فيها تحيات وشكر مجلس الأمناء في إدارة الأوقاف لمعالي مدير الجامعة على حسن التعاون الذي تلقاه إدارة الأوقاف من قبل الجامعة، مشيداً بالعناية المقدمة للطلاب طيلة فترة دراستهم، وتحدث عن البرنامج قائلاً: بدأ هذا البرنامج باتفاق بين الجانبين تكفلت فيه إدارة الأوقاف بعشرين طالباً في مرحلة البكالوريوس منذ العام الجامعي 1424-1425ه وبتكلفة إجمالية تقدر بثلاثة ملايين ريال. ثم تضاعف هذا التعاون مع إدارة الأوقاف ليصل إلى عشرة ملايين ريال وازداد عدد الطلاب إلى ستين طالباً، ليس في مرحلة البكالوريوس فحسب، بل شمل أيضاً مرحلتي الماجستير والدكتوراه، وهذا يعني أن هذا البرنامج جرى عليه في السنتين الأخيرتين تطوير جذري في الكم والنوع، ولم يقف التعاون بين إدارة الأوقاف والجامعة على هذا البرنامج، بل شمل أيضاً رعايتها للدورات التي تقيمها الجامعة للأئمة والدعاة من خلال معهدها في إندونيسيا بمبلغ يزيد عن مليونين ومائتي ألف ريال. وأضاف د.المطوع قائلاً: إن برنامج صندوق إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي للمنح الدراسية بالتعاون مع جامعة الإمام يعد أول برنامج على مستوى المملكة يختص بكفالة طلاب المنح الدراسية من غير السعوديين، وكانت له بفضل الله أصداء واسعة.
بعد ذلك ألقى مدير الجامعة الدكتور أباالخيل كلمة توجيهية للطلاب أوصاهم فيها بطلب العلم والحرص على تبليغ الدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة ونشر الدعوة السلفية الصحيحة في بلدان المسلمين ومحاربة الأفكار الضالة والمسيئة للإسلام وإزالة الشبهات عن الدين الصحيح، ثم تم تكريم الخريجين، وفي نهاية الحفل التقطت الصور التذكارية للطلاب الخريجين مع مدير الجامعة وعميد المعهد ومدير الأعمال الخيرية بإدارة الأوقاف

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*