الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » رئيس الجمعية السعودية للدراسات الفكرية المعاصرة : تكريس الوسطية الشرعية ومواجهة خطاب الغلو

رئيس الجمعية السعودية للدراسات الفكرية المعاصرة : تكريس الوسطية الشرعية ومواجهة خطاب الغلو

اكد الدكتور محمد بن عبدالله الخضيري رئيس الجمعية العلمية السعودية للدراسات الفكرية المعاصرة، اهمية العمل على تكريس الوسطية الشرعية ومواجهة خطاب الغلو والتكفير, وقال : ان الجمعية العلمية السعودية للدراسات الفكرية المعاصرة , إحدى الجمعيات العلمية السعودية التي تخضع لأنظمة وزارة التعليم العالي حسب ما هو منصوص عليه في لوائح القواعد المنظمة للجمعيات العلمية في الجامعات السعودية الصادرة بقرار مجلس التعليم العالي رقم (10-15- 1420) في جلسته الخامسة عشرة. وستكون إن شاء الله لبنة ضمن لبنات تلك الجمعيات التي أقرتها وزارة التعليم العالي ودعت المهتمين إلى خدمة تخصصاتهم من خلالها في نطاق الجامعات السعودية وتحت إشرافها المباشر. وفكرتها أنها: جمعية علمية تعنى بشأن قضايا الفكر تأصيلا ودراسة ونشرا وتسعى لتحقيق مجموعة من الأهداف والخطط عبر عدد من الوسائل والبرامج.
وكانت فكرة الجمعية حلماً يراود عدداً من المهتمين من بعض أساتذة قسم العقيدة في كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بالقصيم حتى تمت الموافقة عليها بقرار من مجلس الجامعة بناء على قرار المجلس العلمي رقم (15 – 21-1428) الموصي بالموافقة على إنشاء الجمعية بلائحتها المرفقة، ثم تم تشكيل لجنة تأسيسية للتعريف بالجمعية وتسجيل الراغبين في العضوية ومن ثم الإعداد والترتيب لعقد الجمعية العمومية.
من هنا ولدت هذه الجمعية العلمية وتم عقد اجتماع عموميتها في رحاب جامعة القصيم ثم أعلن فتح المجال للترشح لمجلس الإدارة من قبل الراغبين من أعضاء الجمعية العمومية ثم أجري التصويت وتم اختيار الأعضاء وعددهم تسعة أشخاص أكاديميين متوزعين على عدد من الجامعات السعودية وذلك صباح الخميس 11-6-1430ه تحت رعاية واهتمام معالي مدير جامعة القصيم الأستاذ الدكتور خالد بن عبدالرحمن الحمودي الذي وقف مع الجمعية وقدم لها كل الدعم والتشجيع.
وعن أهداف الجمعية العلمية السعودية للدراسات الفكرية المعاصرة ..قال الدكتور محمد بن عبدالله الخضيري من أبرزها:
1- نشر الأصول العلمية والمنهجيّة للفكر الصحيح الذي يمثّل ركناً أساساً في هوية الفرد والمجتمع.
2- العمل على تكريس الوسطية الشرعية المنطلقة من القراءة المنهجية للنصوص والوقائع.
3- مواجهة شبهات خطاب الغلو والتكفير وفق المنهج الشرعي القائم على العلم والعدل.
4- دراسة أطروحات الانحراف والتحلل من القيم ونقدها من خلال المنهج الشرعي القائم على العلم والعدل أيضاً.
6- حماية الثوابت والمكتسبات الشرعية والوطنية.
7- التعاون مع المؤسسات والهيئات ومراكز البحوث الحكومية والأهلية في سبيل تعزيز الأمن الفكري.
8- تبني البحوث العلمية المؤصّلة ونشرها في مجال اهتمام الجمعيّة وتخصّصها.
9- إتاحة الفرصة للعلماء والمفكّرين للمشاركة في خدمة قضايا الفكر.
10- التواصل العلمي بين أعضاء الجمعيّة والمهتمين بقضايا إصلاح الفكر المعاصر.
وعن  مناشط الجمعية ووسائلها في تحقيق أهدافها ومنها:
1- فتح المجال للمتخصصين والمهتمين بتسجيل عضويتهم في الجمعية.
2- دعوة العلماء والمفكرين ذوي العلاقة للمشاركة في نشاطات الجمعيّة وفق الإجراءات المنظّمة لذلك.
3- تأليف وترجمة ونشر الكتب والبحوث العلمية والفكريّة في مجال اهتمامها.
4- إجراء الدراسات التحليليّة لتطوير جوانب الممارسة التطبيقية في مجال الجمعيّة.
5- النهوض بمشاريع بحثيّة معمّقة ذات أسس منهجيّة وعلميّة وموضوعية في مجال اختصاص الجمعية والنوازل المرتبطة بها.
6- إقامة مؤتمرات وندوات وملتقيات وورش عمل وحلقات نقاش لطرح القضايا الفكرية الملحّة في إطار تخصّص الجمعية.
7- إفادة المهتمين والمعنيين أفراداً ومؤسسات بأهم نتائج وتوصيات الفعاليات والدراسات التي تقيمها الجمعيّة.
وعن  الشروط المطلوبة للحصول على عضوية الجمعية قال الدكتور محمد بن عبدالله الخضيري هناك ثلاثة أنواع من العضوية (طبعاً هذا في كل الجمعيات كما نصت عليه لائحة وزارة التعليم العالي):
أ -عضوية عاملة: ويشترط لها:
1- أن يكون طالب العضوية حاصلاً على درجة البكالوريوس فما فوق في أحد التخصصات الشرعية.
2- دفع الاشتراك السنوي.
3- ما يراه مجلس الإدارة من شروط في لائحة الجمعية التنفيذية.
4- أن يصدر بقبوله قرار من مجلس الإدارة.
ب – عضوية شرفية:
وهي تمنح بقرار من الجمعية العموميّة لمن أسهم في تطوير مجالات اهتمام الجمعيّة أو ممن يقدم لها خدمات ماليّة أو معنويّة ويعفى عضو الشرف من شرط سداد الاشتراك السنوي ويحق له حضور جلسات الجمعيّة العموميّة ولجانها المختلفة والاشتراك في المناقشات.
ج – عضوية انتساب: ويتمتّع بها:
1- الطلاب الجامعيون في مجال تخصّص الجمعيّة.
2- العاملون والمهتمون في مجال الجمعية ممن يتوافر فيهم شرط المؤهّل العلمي المحدّد للعضوية العاملة، ويعفى العضو المنتسب من 50% من قيمة الاشتراك السنوي ويجوز له حضور جلسات الجمعيّة العموميّة ولجانها المختلفة والاشتراك في المناقشات دون أن يكون له حق التصويت.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*