السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » باريس والرباط يجتمعان على مواجهة الإرهاب

باريس والرباط يجتمعان على مواجهة الإرهاب

قالت مصادر مطلعة في الرباط، إن محادثات ستجري اليوم في الرباط بين الطيب الشرقاوي وبريس هورتفو، وزير الداخلية الفرنسي ستتناول تعزيز التعاون الأمني حول قضايا الإرهاب والجريمة المنظمة ومكافحة الإرهاب، مشيرة إلى أن البلدين لديهما «انشغالات كبيرة» بالوضع في منطقة جنوب الصحراء، خاصة أنشطة تنظيم القاعدة في الغرب الإسلامي في صحراء موريتانيا ومالي، ولم تعط المصادر مزيدا من التوضيحات في هذا الشأن. ولم يتسن الحصول على تفاصيل برنامج زيارة المسؤول الفرنسي في العاصمة المغربية، سواء من وزارة الداخلية المغربية أو السفارة الفرنسية في الرباط.
 
وقال بيان مقتضب صدر في الرباط، إن «وزير الداخلية والأراضي الفرنسية في ما وراء البحار والهيئات المحلية بريس هورتفو، سيزور المغرب بدعوة من نظيره المغربي الطيب الشرقاوي وإن الوزيرين سيتطرقان خلال هذه الزيارة إلى التعاون الثنائي وعلى الخصوص للقضايا ذات الاهتمام المشترك الخاصة بالوزارتين».
 
وفي موضوع منفصل، نوه مسؤول بريطاني بالتعاون الأمني بين المغرب وبريطانيا. وقال أليستير بورت، الوزير المكلف بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إن بريطانيا لديها «علاقات إيجابية» مع المغرب، مشيرا إلى وجود علاقات تعاون بين أجهزة الأمن في البلدين. وقال إن «التعاون يشمل مشاريع كثيرة وكذا تبادل المعلومات والتعاون الميداني».

وكان المسؤول البريطاني قد زار المغرب الأسبوع الماضي وتباحث خلال الزيارة مع مسؤولين مغاربة حول سبل تعزيز علاقات التعاون، خاصة في المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية.

-- الشرق الأوسط

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*