الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » متابعات وتحليلات » الخروج إلى الشارع مخطط إخواني خبيث..!!

الخروج إلى الشارع مخطط إخواني خبيث..!!

لكي نفهم كذب وتدليس وتلون ما يسمون بنواب الاغلبية المعارضة نسأل عن استقالاتهم من مجلس (2009) طبعا الذين نعنيهم هم الاعضاء في المجلس من كتلة المعارضة، واما الباقون من النواب الجدد في المجلس المبطل فهؤلاء لا حصانة لهم ولا حتى الاعتراف بعضويتهم بعدما قالت المحكمة الدستورية كلمتها الفصل في المجلس المبطل.

اقول، لكي نفهم كذب ودجل وتلون هؤلاء علينا ألا نصدق كذبهم بالاستقالة من مجلس (2009) مجلس القبيضة ومجلس الخزي والعار حسب وصفهم له ولزملائهم في المجلس من الشرفاء الذين لم تدنس اكفهم بالمال الحرام ولا ضمائرهم بالخسة، أو من الموصوفين بنواب القبيضة، فالخلط بين النواب القبيضة وغير القبيضة هو لا شك خلط متعمد، فهم يريدون ان يوهموا الناس وخاصة الذين يصدقونهم انهم الوحيدون شرفاء وغيرهم مدلسون ومدنسون..!!

فهم اعلنوا انهم مستقيلون من مجلس (2009) الذي اسقطه الشعب حسب قولهم، وفي ذات الحين يتشبثون بعضويتهم وما زالوا حتى هذه الساعة يتمتعون بكافة مخصصاتهم وامتيازاتهم المالية والبرلمانية، فأي دجل وأي تدليس هذا الذي يدلسونه على الناس البسطاء، فلو كانوا صادقين باستقالتهم من المجلس لحضروا جلساته واعلنوا تقديم استقالة جماعية، هذا ما كان ينبغي ان يصير حسب نص المادة (96) من الدستور والمادة (17) من اللائحة الداخلية للمجلس، فلماذا تواروا ولم يحضروا للمجلس ويعلنوا بشجاعة الشجعان انهم مستقيلون، أم المسألة خفة أو ضحك على الذقون؟!!

انا ادعو كل المعجبين والدائرين بفلك هؤلاء ان يسألوهم لماذا تهربتم من تقديم استقالاتكم من المجلس ولماذا تتمسكون بعضويتكم وبكامل مخصصاتكم وامتيازاتكم البرلمانية، في حين تدعون انه مجلس القبيضة ومجلس الخزي والعار..؟!!

لا شك ان هؤلاء عابثون تدميريون ومخربون ودليل عبثهم افلاسهم من الحكمة وغياب القضية، فماذا يرومون من اجتماعاتهم الدورية وماذا يهدفون من خروجهم الى الشارع غير التضليل والعبث والاخلال بالامن وترهيب السلطة، فإذا كان الخلاف حسب ادعائهم على الدوائر الانتخابية، فهذا الموضوع الآن يخضع لعناية المحكمة الدستورية التي يفترض ان يحترم جميع الفرقاء حكمها.

نفهم جيدا.. ان المحرضين لاحتلال الشارع هم الاخوان المسلمون، ونفهم جيدا ان الاخوان يرمون من خروجهم الى الشارع نقل النموذج التونسي والمصري والليبي واليمني وربما السوري (اذا اجبرهم الوضع) للساحة الكويتية، ونفهم جيدا ان هدف الاخوان هو القفز للسلطة وحكم البلاد كي تكتمل الحلقة الاخوانية من تركيا الى المغرب فالخليج برعاية وحماية وبتشجيع من الادارة والاستخبارات الامريكيتين، لذلك نتساءل ما مصلحة النواب الممثلين للقبائل والنواب غير المنتمين حتى يمثلوا دور الكمبارس ويزجوا انفسهم في قضية يعرفون مسبقا لا ناقة لهم فيها ولا جمل، وان «الاخوان» الذين لا امان منهم سيرمونهم رمي الخراف اذا قبضوا على السلطة..؟!!

نعيد القول ثانية، ان الخروج الى الشارع مخطط اخواني خبيث هدفه المعلن غير الهدف المبطن، ونحذر النواب غير المنتمين والنواب القبليين ان يكونوا تروسا في دولاب «الاخوان»..!!

ان الكويت بوابة الخليج وعمود خيمته وسقوطها لقمة سهلة بيد الاخوان هذا معناه سقوط كل الانظمة الخليجية، فما يحدث من حراك غامض وما يحدث من عبث امني على الساحة الكويتية وما تم الاعلان عنه من اكتشاف خلية اخوانية ارهابية في دولة الامارات هي الخيوط الاولى لمؤامرة كبرى على الدول الخليجية.

ان السكين الاخوانية كادت تقترب من رقاب الحكومات الخليجية واولها الكويت، فهل تستسلم هذه الدول وتسلم رقابها لهم، أم تفتح عليهم نار جهنم..؟!!

شكراً للسلطات السعودية

منع ذلك الشيء التافه من دخول الاراضي السعودية هذا عمل تشكر عليه السلطات هناك، فلقد اعطي هنا حجما اكبر من حجمه حتى تصور نفسه غير نفسه، وهو العصعص الذي يقلقص خلف أُناس باعوا ضمائرهم للشيطان واستمرؤوا العبث والفجور السياسي شكراً للسلطات السعودية عندما منعته كي يعرف حجمه وكي يعود الى عقله.

المصدر: الوطن

-- حسن علي كرم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*