الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » متابعات وتحليلات » رسالة شباب تونس الى ثوار مصر العروبة

رسالة شباب تونس الى ثوار مصر العروبة

يا شباب ميدان التحرير وكل ميادين مصر اليكم تحية من شباب تونس من القلب ونحن معكم بكل ما نملك لابد ان تواصلوا تحرككم حتى تستكملوا اهداف الثورة مهما كانت التضحيات لان بقايا النظام الفاسد لم تحاكم قتلة الشهداء الابرار ولم ترجع الاموال المنهوبة وما زال الغاز المصري يتدفق الى الصهاينة وسفارة العدو لا تزال موجودة والعلم الصهيوني يرفرف على قاهرة المعز واتفاقية العار للاستسلام للعدو لم تمزق وغزة محاصرة والشباب عاطل عن العمل والاسعار في ارتفاع جنوني بحيث ان كل المؤشرات تفيد ان الثورة المصرية العظيمة مازالت لم تحقق كل اهدافها فندعوكم الى استكمالها نظرا للدور المصري الهام بالنسبة للامة.

يا شباب ميدان التحرير وكل ميادين مصر ندعوكم الى انجاز تاريخي يليق بتضحياتكم ودمائكم التي سالت على مذبح الحرية والانعتاق ليس لمصر بل للامة جمعاء ان العالم مذهول من جراتكم وصلابتكم في الدفاع عن اهداف الثورة فان في تحرير مصر ارضا وشعبا وارادة وقرارا مساهمة كبرى في تحرير كل الامة فان تحرككم وثورتكم مصيرية ولها ابعاد تاريخية على مستقبل أمتكم العربية التي تنتظر منكم عدم العودة الى بيوتكم الا وبقايا الخزي والعار قد انهارت نهائيا لان الثورة عمل ايجابي يهدم كل البناء المتداعي والذي لم يعد صالحا ولا بد من اقامة بناء جديد على اسس سليمة ومتينة

يا شباب ميدان التحرير وكل ميادين مصرلايؤثرن فيكم قرار بعض الاحزاب السياسية وهي ابعد ما تكون على صلة بالدين لانها تدعيه نفاقا ورياء حتى تصل الى السلطة وكانوا ينتظرون ان يصلوها قريبا عبر الانتخابات التي اعدوا لها بشكل جيد اعلاميا وماليا فتحرككم في هذا الوقت افسد عليهم الوليمة التي كانوا قاب قوسين او ادنى ان يقطفوها على حساب دمائكم وتضحياتكم وانكم بدونهم استطعتم ان تنجزوا انجازا عظيما لحد الان فلا تتوقفوا حتى تكملوا المشوار

يا شباب ميدان التحرير وكل ميادين مصر تذكروا عزة مصر ومكانتها ليس في الوطن العربي بل في العالم اثناء الفترة الناصعة لمصر في عهد عبد الناصر فندعوكم ان تكونوا اوفياء لتاريخ ونضال عبد الناصر وان تسيروا على نهجه في ثورتكم حتى تحققوا الاهداف الكبرى للنضال العربي المتمثلة في التحرر من الاستعمار والاستبداد فهما عبارة عن عملة واحدة ذات وجهين فلا فرق بينهما فآباؤكم وقفوا في وجه المستعمر واستشهدوا في سبيل الحرية وانتم تقاومون المستبدين ولا بد من نيل الحرية وكذلك ضرورة القطع مع التوجه الاقليمي لكل قطر عربي على حدة حتى نواجه اعداءنا والمستبدين بقوة متحدة وليست معزولة عن بعضها البعض اضافة الى ضرورة تحقيق العدالة الاجتماعية وتكافئ الفرص بين الجميع حتى نعيش حياة العزة والكرامة في وطننا.

————— 

** كاتب تونسي حر 

—————-

نقلاً عن محيط 

-- الناصر خشينى نايل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*