الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » متابعات وتحليلات » القضية الأحوازيّة في رحاب تونس

القضية الأحوازيّة في رحاب تونس

عانق علم الأحواز نخيل تونس في مظاهرات حضرها عشرات الآلاف من 125 دولة للمشاركة في المنتدى الاجتماعي العالمي، الذي أقيم لأوّل مرّة في بلد عربي، فاحتضنت تونس أربعة آلاف جمعيّة ونقابة دوليّة وأكثر من 1700 جمعيّة تونسيّة التقت جميعها تحت شعار «المقاومة وتحرير الشعوب من الهيمنة والاستبداد والتطلع نحو عالم تسوده العدالة الاجتماعيّة وحقوق الإنسان». 

وخصّصت ورشة وخيمة للأحواز وشارك الوفد الأحوازي بقوّة في أعمال المنتدى بحضور كلٌ من نائب رئيس، ورئيس اللجنة الإعلاميّة لـ«منظمة حزم» والأمين العام «للمنظمة الوطنيّة الأحوازيّة»، وساندت القضيّة الأحوازيّة بقوّة عديداً من الحركات والجمعيّات التونسيّة وفي مقدّمتها «حركة البعث»، «حركة الشعب»، «الطليعة الطلابيّة العربيّة»، «الاتحاد العام لطلبة تونس»، «حركة شباب الكرامة»، «الشباب القومي التونسي» و«الجمعيّة التونسيّة لمناهضة المد الصفوي بتونس». وخصّصت «حركة البعث» احتفاليّة لإحياء «يوم الأرض الفلسطينيّة» الأحد الماضي مسلّطة الضوء على القضيّتين الفلسطيّنية والأحوازيّة بحضور أمين عام الحركة، ونائب رئيس «منظّمة حزم» عن الأحواز.

وعُقد «مؤتمر التحالف الدولي للأرض» لثلاثة أيّام بتونس، وكان للأحواز نصيبها من المشاركة، إذ سلّط «عادل السويدي» رئيس اللجنة الإعلاميّة لـ«منظمة حزم»، و«عبّاس الأحوازي»، الضوء على حجم الجرائم الماديّة والمعنويّة المرتكبة بواسطة الاحتلال الإيراني ضد الدولة العربيّة الأحوازيّة أرضاً وشعباً كالاستيطان الفارسي، والعنصريّة، ومحو الهويّة العربيّة، وتسميم المياه، والتهجير القسري للسكان، ونشر المخدّرات، والإبادة، والاعتقالات، والإعدامات على يد الاحتلال الأجنبي الإيراني.

———–

نقلاً عن الشرق 

-- عباس الكعبي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*