الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » متابعات وتحليلات » معالي الشيخ محمد بن حسن آل الشيخ : الشباب أبناء العلماء ولا يتصور وجود فجوة

معالي الشيخ محمد بن حسن آل الشيخ : الشباب أبناء العلماء ولا يتصور وجود فجوة

أكد فضيلة الشيخ محمد بن حسن بن عبداللطيف آل الشيخ عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، أن موقف ”اللجنة الدائمة” من القضايا المعاصرة الاجتماعية والاقتصادية واضح لا لبس فيه، وقد صدر عن الرئاسة العامة للإفتاء البيانات الجلية والواضحة تجاه هذه القضايا، وما ترى أن فيه كبتاً للفتن، وتوجيهاً للشباب والمجتمع، وليس موقفها مغيباً كما يدعي البعض، بل هو ظاهر للناس.

وعن مواجهة التطرف والغلو ودور الرئاسة العامة للإفتاء قال إن الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء شأنها شأن جميع المؤسسات الرسمية للدولة قد وضعت نصب أعينها خطط استراتيجية بعيدة المدى لتربية الجيل المسلم وهذا منذ أن أسس هذا الكيان الإسلامي الشامخ، فتربية الشباب هو هم الجميع الدولة والعلماء والدعاة بل وهم المواطن نفسه، والجميع يعمل على قدر استطاعته ومسؤوليته.

ونفى الشيخ محمد بن حسن آل الشيخ وجود فجوة بين الشباب والعلماء وقال: إن الشباب هم أبناء العلماء، ولا يتصور وجود هذه الفجوة بينهم، وإذا وجدت فجوة بين عدد قليل جداً من الشباب وبين بعض العلماء فهذا شيء طبيعي يوجد حتى بين بعض الأبناء وآبائهم، أما التعميم بالقول أن هناك فجوة بين العلماء والشباب فهو أمر غير مقبول، ونحن نرى تهافت الشباب على العلماء في بيوتهم ومكاتبهم والمساجد التي يحاضرون فيها، واستشاراتهم لهم في كل شيء يواجههم.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*