الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » متابعات وتحليلات » محافظ شبوة اليمنية يكشف حقائق تنظيم القاعدة

محافظ شبوة اليمنية يكشف حقائق تنظيم القاعدة

شن الدكتور علي حسن الاحمدي محافظ شبوة الجنوبية في اليمن هجوما لاذعا علي تنظيم القاعدة متهما ، إياه بقتل الأبرياء من الجنود بدون حق , قائلا ” إن القاعدة منذ نشأته لم تقتل جندي إسرائيليا واحدا .. جاء ذلك في سياق كلمته التي ألقاها اليوم السبت في اللقاء الموسع الذي جمعه بمسؤولين عسكريين ومدنيين بالمحافظة بالمركز الثقافي بعتق و بحضور عدد كبير من أبناء مديرية الصعيد والمحافظة .

و كان تعرض المحافظ الأحمدي لمحاولة إغتيال بمديرية الصعيد ، الأسبوع الماضي ، أثناء إستهداف مسلحين يعتقد أنهم من تنظيم القاعدة موكب نائب رئيس هيئة الأركان اللواء سالم قطن ، حين كان بمعيته و الذي أسفر عن مقتل جندي و إصابة 9 آخرين بينهم مدير أمن المديرية التي جرت فيها محاولة الإغتيال .

وقال المحافظ  ” كان لدينا معلومات عن نشاط تنظيم القاعدة في مديرية الصعيد لكن كنا نشكك في توجهه ، أم الآن فقد اثبت التنظيم الإرهابي بأعماله الإجرامية في المحافظة منها قتل 6 جنود بالعاصمة عتق وآخر بمنطقة العقلة وما فعله بالحوطة وغيرها مديريات المحافظة .

و أضاف ” القاعدة ترتكب جرائمه باسم الإسلام والدين الإسلامي بريء من هذه التصرفات .. إنا نرى البلدان الإسلامية وما ترتكبه فيها من قتل ودمار وخير شاهد العراق الشقيق وما يحدث فيه من قتل بسبب القاعدة ” .

وطالب الأحمد في ختام كلمته المواطنين بمديرية الصعيد بعدم السماح لأعضاء تنظيم القاعدة بمزاولة نشاطه في مناطقهم ، محملا إياهم مسؤولية محاربة التنظيم ومحذرا أي مواطن من التعاون معهم ، قائلا ” إن السلطة مصممه علي ملاحقتهم بكل قوة وندعو المواطنين إلى التعاون معها حتى لا يتم تكرار حادثة المعجلة  “.

وكانت مصادر سياسية وقبلية أكدت أن 49 مدنيا بينهم 23 طفلا لقوا حتفهم في الغارة التي نفذتها القوات اليمنية في 17 ديسمبر الماضي على معسكر تدريب لتنظيم القاعدة في قرية المعجلة بمحافظة أبين ، فيما ذكرت السلطات أن الغارة أسفرت عن مقتل ثلاثين عنصرا من القاعدة بينهم أجانب وخصوصا سعوديين.

من جهته قال اللواء سالم قطن نائب رئيس هيئة الأركان بوزارة الدفاع للقوى البشرية ” إن العنف الذي تمارسه القاعدة وقتل الأبرياء ليس من الديمقراطية الذي ترعاها اليمن ” ، مضيفا ”  نحن نعرف أن مسلل القاعدة بلودر والحوطة والصعيد متواصل و الذي هو تجمع لمجموعة من الشباب المغرر بهم من محافظات شبوة وأبين ومأرب و من دول السعودية والسودان والصومال ساعدته التضاريس علي التواجد ” .

و طالب اللواء قطن ،الذي تعرض لمحاولة إغتيال الأسبوع الماضي ،  المواطنين في كلمة له بالقيام بواجبهم في الإبلاغ عن أي نشاطات أو عناصر للقاعدة ” ، مشيرا إلى أن عناصر القاعدة معروفين بالاسم ، وطالب السلطات في المقابل عدم التهاون في حماية الموطنين بعيدا عن الضربات العسكرية العشوائية ، الذي قال إنه الفائدة منها ” .

وتم في اللقاء قراءة بيان باسم مشايخ واعيان مديرية الصعيد من الحاضرين أدانوا فيها محاولة الاغتيال التي تعرض لها محافظ شبوة و نائب رئيس الأركان ، وصفوه بالحادث الإجرامي .

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*