الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » متابعات وتحليلات » القاعدة تستخدم أدوات الخوارج في تفسير القرآن

القاعدة تستخدم أدوات الخوارج في تفسير القرآن

علق الداعية الإسلامي الشيخ راشد الزهراني على طريقة استخدام تنظيم القاعدة للآيات القرآنية والأحاديث الشريفة في شرائطهم بأنهم يستخدمون نفس مناهج الاستدلال التي استخدمها الخوارج من قبل لتبرير أفعالهم، فعلى سبيل المثال كان الخوارج يستخدمون آيات نزلت في المشركين ويطبقون أحكامها على المسلمين.جاء ذلك في حلقة جديدة من برنامج «صناعة الموت» الذي اذاعته «العربية»، وركزت الحلقة على تحليل مضمون أحدث شرائط تنظيم القاعدة في اليمن الذي يروي تفاصيل المحاولة الفاشلة لاغتيال الأمير محمد بن نايف، مساعد وزير الداخلية السعودي، قبل أكثر من عام.وقد ظهر من الشريط أن التنظيم يتحرك بسهولة وحرية في اليمن، كما يتم التركيز على فئة الشباب لاستقطابها وتجنيدها في التنظيم، كما ظهر أيضا أن الشباب السعودي يتم استخدامه داخل بنية التنظيم لتنفيذ العمليات الانتحارية بينما يتم وضع المناصب القيادية لليمنيين، الأمر الذي جعل الصحافي السعودي خالد المشوح يصف ذلك بأن الشباب السعوديين داخل التنظيم أصبحوا مسيرين وليسوا مخيرين.
وعلق الشيخ راشد الزهراني على الأحاديث النبوية الشريفة والآيات القرآنية التي حرص التنظيم على إدراجها في الشريط قائلا لمقدم الحلقة محمد الطميحي: «إن مناهج الاستدلال عند القاعدة تجعلهم يسيئون تفسير الأحاديث الشريفة ويستخدمونها في غير محلها، لأن حسن الفهم للنصوص الشرعية لا يتأتى إلا من خلال العلم.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*