السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » متابعات وتحليلات » العولقي : الثورات قام بها علمانيون ، وستستفيد منها القاعدة .

العولقي : الثورات قام بها علمانيون ، وستستفيد منها القاعدة .

نقلت صحيفة “كريستين ساينس مونيتور” الأميركية عن أنور العولقي الأميركي اليمني الأصل قوله إن الثورات التي تهب في بلدان عدة من الوطن العربي مفيدة لتنظيم “القاعدة”.

وقالت الصحيفة إن العولقي كتب مقالا في موقع “منتديات الملاحم والفتن” بعنوان “تسونامي التغيير” سخر فيه من وجهة النظر السائدة في العالم التي تقول إن هذه الثورات التي يحركها شبان علمانيون وحركات ديمقراطية، ستكون نكسة للحركات الإسلامية، وأضاف العولقي شارحا “مهما تكن نتيجتها، فإن إخواننا المجاهدين في تونس ومصر وليبيا وباقي أنحاء العالم الإسلامي يتنفسون بعد ثلاثة عقود من الاختناق”.

وكان العقيد معمر القذافي والرئيسان المخلوعان زين العابدين بن علي وحسني مبارك قد عملوا في العقود الثلاثة الأخيرة لقمع الحركات الإسلامية في ليبيا وتونس ومصر.

ورد العولقي على كلام ردده كل من وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس ووزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون والكاتب فريد زكريا رئيس تحرير مجلة نيوزويك، ومحلل الاستخبارات بيتر بيرغن الذي قال “إن القاعدة تنظر إلى الأحداث بفرح ويأس”.

وقال العولقي في رده “بفرح نعم، أما اليأس فلا”، وأضاف “المجاهدون في أرجاء العالم في حالة من الابتهاج، وأنا أتساءل هل استعد الغرب لعودة نشاط المجاهدين أم لا”.

وتقول الصحيفة إن العولقي يرى أن الثورة الأكثر فائدة للقاعدة هي تلك التي في اليمن، فضعف السلطة المركزية في هذا البلد جعل منه أرضا خصبة لنشاط القاعدة، وتوضح أن صدى ما قاله العولقي تردد في العاصمة الأميركية.

ففي واشنطن أبدى وزير الدفاع روبرت غيتس ووزيرة الخارجية هيلاري كلينتون انشغالهما بأن الثورة في اليمن قد تجعل “القاعدة” أكثر قوة، وقال غيتس “لدينا تعاون كبير مع الرئيس صالح فيما يتعلق بمواجهة الإرهاب”، وأضاف “إذا سقط نظامه أو جاء محله نظام أضعف منه، أعتقد أننا سنواجه مزيدا من التحديات في اليمن، لا شك في هذا، نحن أمام مشكلة حقيقية”. 

-- الجزيرة نت

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*