السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » أمريكا تنسق مع أنقرة ضد إيران

أمريكا تنسق مع أنقرة ضد إيران

ذكرت مصادر صحافية تركية أن الرئيس الأمريكى باراك أوباما بعث بوفد دبلوماسى خاص إلى العاصمة التركية أنقرة لإقناعها بالوقوف مع أسماه “جبهة التحالف ضد إيران” بدلاً من الوقوف لجانب طهران.

وقال مسئول رفيع المستوى من وزارة الخارجية الأمريكية فى تصريحات خاصة لصحيفة “وطن” التركية رافضًا الإفصاح عن هويته: “الوفد الأمريكى الخاص المكون من نخبة من الدبلوماسيين العاملين بوزارة الخارجية الأمريكية غادروا إلى العاصمة أنقرة لإجراء جملة مباحثات بهذا الشأن ، وسينتقل الوفد إلى العاصمة الروسية موسكو ومن ثم إلى عدد من العواصم الأوروبية لنفس الغرض المذكور”.

وتزامن ذلك التطور فى الفترة التى تستعد فيها الإدارة الأمريكية لاتخاذ جملة عقوبات صارمة ضد إيران خاصة بعد إحباط محاولة اغتيال السفير السعودى لدى واشنطن وتفجير السفارتين السعودية والإسرائيلية فى العاصمة الأمريكية واشنطن والتى أعلن أنها مدبرة من قبل طهران.

وأوضحت الصحيفة أنه فى إطار هذه التطورات ، تسعى واشنطن لإقناع أنقرة بالوقوف إلى صفها ضد طهران.

تزايد وتيرة المنافسة بين أنقرة وطهران

إلى ذلك كشف خبير أمريكى بالشؤون الشرق الأوسطية أن المنافسة بين أنقرة وطهران فى الشأن العراقى ازدادت مؤخرًا فى الوقت الذى تستعد فيه القوات الأمريكية الانسحاب من العراق، مشيرًا إلى أن هذه المنافسة ستزداد فى الفترة القادمة من بعد عملية الانسحاب العسكرى الأمريكى.

وقال الخبير، الذى رفض ذكر اسمه، إن التوتر السياسى بين أنقرة، وطهران بدأ يزداد مؤخرا بعد مصادقة الحكومة التركية على نصب أنظمة الإنذار المبكر للدرع الصاروخى لحلف الناتو على الأراضى التركية وجراء ذلك تعرضت تركيا للعديد من الانتقادات الحادة من كبار مسئولى إدارة طهران، إضافة إلى ذلك أن الحكومة التركية تفرض ممارسات وضغوط لتنحى الرئيس السورى بشار الأسد على إثر رفضه تنفيذ مطالب شعبه.

ورأى الخبير الأمريكي أن هذه التطورات ستفتح الباب أمام مشاعر سلبية جديدة ستتولد فى العلاقات المستقبلية على خط أنقرة طهران.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*