السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » طالبان تتبنى مقتل 21 غربيا

طالبان تتبنى مقتل 21 غربيا

 أعلنت حركة “طالبان” أن 21 من الجنود الغربيين والقوات الأفغانية قتلوا خلال معارك اندلعت في وقت مبكر صباح الاثنين مع مقاتلي الحركة داخل مقر منظمة أمريكية على مقربة من مكاتب المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة في قندهار بجنوبي أفغانستان.

وصرح المتحدث باسم الحركة قاري يوسف أحمد أن المعركة التي لا تزال مستمرة حتى الآن أدت إلى مقتل 21 جنديًّا “محتلاًّ وعميلاً” وإصابة عدد كبير آخر، موضحًا أن من بين القتلى ضابط الشرطة عزيز الله الذي كان آمرًا للنقطة السادسة.

وأضاف على موقع الحركة على الإنترنت أن المعركة الدامية وقعت في وقت مبكر صباح الاثنين في مركز (I.R.D) للقوات الأمريكية قرب الجامعة الحمراء بقلب مدينة قندهار، وقد اندلعت في أعقاب وقوع انفجار شديد أمام بوابة المركز.

وكان شخص يقود سيارة مفخخة قد فجَّر نفسه أمام مقر المنظمة الأمريكية “انترناشونال ريليف اند ديفلوبمنت” وبالتزامن مع ذلك اقتحم عنصران آخران المقر، بحسب ما أعلن جور زانج المتحدث باسم شرطة ولاية قندهار لوكالة الصحافة الفرنسية.

في حين قال المتحدث باسم “طالبان”: إن عددهم أربعة، وأشار إلى أنه في أعقاب الانفجار “دخل أربعة من المجاهدين الاستشهاديين المدججين بالأسلحة الخفيفة والثقيلة إلى المركز المذكور، وفتحوا النيران على الجنود الموجودين داخل المركز”.

وذكر أن المهاجمين “دخلوا غرفة غرفة في المركز، وقتلوا عددًا كبيرًا رميًا بالرصاص وضربًا بالخناجر، وبعد زمن طويل تحصنوا في مبنى داخل المركز، ولازالوا يواصلون المعركة”.

وأشار إلى أنه نتيجة الانفجارات الشديدة انهارت عدد من المباني ودمرت الآليات العسكرية واللوجستية فيها. يذكر أن “طالبان” التي وسعت من نطاق عملياتها ضاعفت خلال الفترة الأخيرة من هجماتها الجريئة ضد القوات الغربية والقوات التابعة للحكومة الأفغانية، وأيضًا المراكز الغربية.

-- مفكرة الإسلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*