الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تركيا ترفض أي عمل عسكري ضد إيران

تركيا ترفض أي عمل عسكري ضد إيران

أعلن وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو اليوم السبت معارضة بلاده توجيه ضربات عسكرية لإيران.

وقال أوغلو في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الأناضول: “مجرد الحديث عن تدخل عسكري محتمل في المنطقة غير سليم … إننا نعارض تدخلا من هذا القبيل ونعتقد أنه سيزيد في زعزعة الاستقرار”.

وأضاف “ليس مقبولا أن تتسبب دولة يشتبه في أنها أصلا تملك أسلحة نووية، في توترات جديدة في منطقتنا”، وذلك في إشارة إلى الكيان الصهيوني الذي يمتلك عدد غير معلوم من الرؤوس النووية.

وأكد أوغلو أنه يجب إزالة الأسلحة النووية من المنطقة كلها وليس من هذه الدولة أو تلك فقط، وطالب كلا من إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية بالوضوح والانفتاح، بشأن تصريحاتهما واستنتاجاتهما حول الأغراض العسكرية المحتملة في البرنامج النووي الإيراني، وأكد أن تصريحات الوكالة الدولية للطاقة الذرية يجب أن تستند إلى أدلة دامغة، وفقا لوكالة فرانس برس.

وكان تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية الذي نشر الثلاثاء قد أثار مخاوف بشأن برنامج إيران النووي، استنادًا إلى معلومات وصفتها الوكالة بأنها “ذات مصداقية” تفيد أن طهران تعكف على إنتاج السلاح النووي رغم نفيها المتكرر إقدامها على هذه الخطوة.

ويشن الإعلام الصهيوني حملة إعلامية ضخمة ضد إيران، ويصدر القادة الصهاينة تصريحات نارية ضد إيران متوعدين بشن ضربة عسكرية، في المقابل ترد إيران بذات الطريقة. بينما يرى الخبراء والمراقبون أن هذه الحرب الكلامية والتصريحات النارية لا تعدو كونها مجرد محاولات للتغطية على الجرائم التي يقوم بها النظام السوري، حيث يرون أنه بات في موقف صعب بعدما اتهمته الجامعة العربية بعدم الالتزام بالخطة العربية، ومع تصاعد الاحتجاجات الشعبية ضده.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*