الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تعليق مشاركة سوريا في الجامعة العربية

تعليق مشاركة سوريا في الجامعة العربية

ذكرت مصادر عربية أن وزراء الخارجية العرب توصلوا لقرار بتعليق مشاركة الوفود السورية في اجتماعات الجامعة العربية ومنظماتها التابعة، لحين تنفيذ بنود المبادرة العربية من قبل النظام السوري.

وكان وزراء الخارجية العرب قد انتهوا قبل قليل من الجلسة الأولى المغلقة لاجتماعهم الطارئ، بعد أن استمعوا لكلمة مندوب سوريا الدائم لدى جامعة الدول العربية ورئيس وفدها يوسف أحمد، وأعلن فيها ترحيب بلاده واستعدادها التام للتعاون مع زيارة بعثة من جامعة الدول العربية إلى سوريا.

كما كان السفير أحمد قد أكد أن سوريا ملتزمة بخطة العمل العربية التي أقرها مجلس الجامعة في 2 نوفمبر، وهي جادة في تنفيذ بنود الخطة، وقامت فعلاًَ بتنفيذ معظمها، معتبرًا أن زيارة بعثة جامعة الدول العربية إلى سوريا ستسهم في الوقوف على حقيقة التزام سوريا بالخطة، وفي الكشف عن دوافع وأجندات بعض الأطراف الداخلية والخارجية التي تسعى إلى إفشال خطة العمل العربية, وفقًا لليوم السابع.

يأتي ذلك في وقت استقبل أبناء الجالية السورية والعديد من الناشطين المصريين والعرب الوفد العربي الوزاري الذي سيشارك في الاجتماع الطارئ للجامعة الدول العربية اليوم السبت لبحث الأزمة السورية بالهتافات التي ترفض التفاوض والحوار مع نظام الرئيس السوري بشار الأٍسد، ورفع المتظاهرون لافتات كتبوا عليها “مهلة جديدة = قتلى أكثر”، و”عاشت سوريا ويسقط بشار الأسد”، “ولا حوار لا حوار بعد ها الدمار”، كما قاموا بإحراق صور الرئيس السوري بشار الأسد.

وطالب المحتجون بتجميد عضوية سوريا في الجامعة العربية، وطلب الجامعة فرض الحماية الدولية على الشعب السوري، وفرض الحظر الجوي، وتقديم ملف سوريا إلى محكمة الجنايات الدولية، وعدم الاستماع إلى مراوغات النظام الأسدي بأنه على استعداد للتفاوض والحوار، لأن المراوغة والكذب هي من أكثر ما يجيده النظام.

ودعت تنسيقية الثورة السورية في مصر الوزراء العرب المشاركين إلى التفكير في حل جدي للأزمة التي تعيشها سوريا؛ لأنه في كل مهلة يتم قتل المدنيين، وهذا قد وضح من خلال المهل التي أعطيت للنظام في السابق ولم يلتزم بها.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*