السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » 50 قتيلا في سوريا من الثوار والأمن

50 قتيلا في سوريا من الثوار والأمن

‎أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان أن أكثر من 50 شخصاً بينهم 13 مدنياً و23 من قوات الأمن و15 عسكريًا منشقًا قتلوا أمس في أنحاء مختلفة من سوريا.

وذكر المرصد مدنياً قتلوا في منطقة حمص بينهم أربعة في حي البياضة، فيما قُتل فتى يبلغ من العمر 15 عاماً برصاصة طائشة خلال عملية تفتيش في محافظة درعا، وكذلك قتل 11 عنصراً من قوات الأمن في مواجهات عنيفة مع منشقين.

من جهة أخرى، أوضحت مصادر في المعارضة السورية أن “سبعة طيارين عسكريين سوريين قتلوا أمس في هجوم شنه مسلحون على حافلة تقلهم بالقرب من مدينة تدمر في محافظة حمص وسط سوريا”.

وقال معارض من حمص إن الهجوم الذي شنه “بدو مسلحون” وقع عند بلدة الفرقلس واستهدف حافلة تنقل طيارين عسكريين من مطار التيفور على طريق حمص – تدمر ما أدى إلى “مقتل سبعة منهم”.

وتبنى “الجيش السوري الحر” الهجوم في بيان نشر على الانترنت، وقال: “قامت كتيبة الفاروق عصراً (من يوم أمس) بالهجوم على باص يقل ضباطاً طيارين من مطار التيفور على طريق حمص – تدمر، عند بلدة الفرقلس، وكانت النتيجة بحمد الله ومنه وفضله مقتل 7 ضباط طيارين أقل رتبة فيهم مقدم ورقباء إثنين يرافقون الباص إضافة إلى المساعد أول السائق الذي يقود الباص”، فيما قتل خمسة جنود أيضاً في كمين في محافظة حماة (وسط).

وتحدث المرصد السوري لحقوق الانسان أيضاً عن “مقتل 15 عسكرياً منشقاً على الاقل في الرستن”، مشيراً إلى أن “أحراجاً في محيط بلدتي البارة واحسم في جبل الزاوية في محافظة إدلب تعرضت لقصف بالرشاشات الثقيلة، في حين هزت انفجارات بلدتي ابلين وابديتا المجاورتين”.

وقال المرصد في بيان لاحق: “أصوات الانفجارات هزت قريتي ابلين وابديتا في جبل الزاوية مع استمرار القصف بالرشاشات الثقيلة من قبل قوات الجيش السوري في بلدتي البارة واحسم باتجاه الاحراج المجاورة لهما منذ الساعة الثالثة من فجر اليوم (الجمعة) بتوقيت دمشق”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*