السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » البحرين : حوار جديد للإصلاح السياسي

البحرين : حوار جديد للإصلاح السياسي

أعلن الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وزير الخارجية أن البحرين ستبدأ حوارا جديدا حول الإصلاح السياسي وستقوم باصلاح السياسات الأمنية، ولكنه أكد مسئولية إيران في تأجيج

الأحداث التي شهدتها البلاد مطلع هذا العام. وأوضح وزير الخارجية ان اللجنة الوطنية التي أوصى بتشكيلها تقرير لجنة تقصي الحقائق البحرينية المستقلة برئاسة الدكتور

محمود شريف بسيوني بغرض تحقيق المصالحة سوف تمضي إلى أبعد من الإصلاحات التي تمخضت عن مؤتمر التوافق الوطني الذي عقد في شهر يونيو الماضي.

وقال ان هناك ضرورة لمشاركة جمعية الوفاق في الحوار، ولكنه أكد أن الجمعية يجب أن تنأى بنفسها عن الاشتباكات اليومية التي تقع في القرى بين المحتجين وقوات مكافحة

الشغب.

واستطرد الوزير قائلا: «يجب أن نؤكد، من أجل حضورهم، أن كل الموضوعات المهمة ستكون مطروحة على الطاولة. كل من يعنيه الأمر يجب أن يشارك في الحوار الذي ننظر إليه

باعتبار أنه خطوة إلى الأمام. إننا ندعو الجميع إلى المشاركة في هذه المحادثات، فإحجام أي طرف عن المشاركة يعني أننا لن نستطيع أن نناقش كل المطالب».

وأوضح الوزير أن الحكومة ستقوم بإصلاحات أمنية في أعقاب تقرير لجنة تقصي الحقائق الذي أشار إلى وقوع حالات تعذيب. وقال: «لقد صدمت إزاء الكثير من محتويات التقرير

التي لم أكن أظن ولا أرغب في أن تحدث في بلادي». وقال: «إن الأمر لن يكون مجرد مراجعة، وإنما إصلاح شامل للجانب الأمني. إننا نحتاج إلى مساعدة فنية هنا ويحتاج الجانب

الأمني إلى الكثير من المساعدة. لقد أكد صاحب الجلالة الملك أن كل من تثبت مسئوليته سيحاسب وهذا أمر واضح تماما».

غير أن الوزير دافع عن الأساليب التي تستخدمها الشرطة في المواجهات مع المحتجين في القرى، وقال «ان الشرطة هي التي تتعرض للهجمات وهي تسعى فقط لاستعادة الأمن

والنظام، حيث يجري إغلاق الطرق بحاويات القمامة والحجارة وقطع الأخشاب والمعادن في حين يقوم الأطفال بمهاجمة الشرطة بالحجارة – الحجارة أيضا يمكن أن تقتل – وليس فقط

الزجاجات الحارقة».

وأكد وزير الخارجية أن الوفاق يجب أن تندد بأعمال الشغب في الطرقات. وقال «عندما نراهم يدعون الناس إلى ضبط النفس وعدم إغلاق الطرقات.. سنعرف عندها أنهم يقومون

بخطوات تتصف بالمسئولية باتجاه استعادة الأمن والنظام».

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*