السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الإعدام لسبعة من العدل والمساواة في إقليم دارفور

الإعدام لسبعة من العدل والمساواة في إقليم دارفور

قضت محكمة في مدينة الفاشر في إقليم دارفور غرب السودان اليوم بالإعدام على سبعة من عناصر حركة العدل والمساواة المتمردة في الإقليم الذي يشهد توترًا متناميًا.

وبحسب وكالة الأنباء السودانية فقد قال نائب مدعي جرائم دارفور الفاتح طيفور: “المحكمة أصدرت حكمًا بإدانة سبعة متهمين من أصل المتهمين العشرة بموجب المادتين الخامسة والعاشرة من قانون مكافحة الإرهاب، اللتين تنصان على إعدامهم شنقًا حتى الموت”.

وأشارت الوكالة إلى أن القوات الحكومية السودانية كانت قد اعتقلت المتهمين العشرة عقب هجوم نفذته الحركة المتمردة على قافلة تجارية آتية من العاصمة الخرطوم تحرسها قوات حكومية.

جدير بالذكر أنه قتل نتيجة هذا الهجوم مطلع العام الماضي 53 جنديًّا سودانيًّا.

يشار إلى أن سقوط نظام العقيد معمر القذافي في ليبيا حرم متمردي دارفور من ملاذ آمن، حيث أُكِّد أن القذافي كان يدعم بعض حركات التمرد بالمال والسلاح.

وقالت حركة العدل والمساواة الشهر الماضي: إن زعيمها خليل إبراهيم عاد من ليبيا حيث كان يقيم منذ مايو 2010 بعد أن رفضت تشاد دخوله أراضيها.

وناشد السودان القذافي أن يطرده، ولم يرد أي تعليق على الفور من الحكومة على بيان حركة العدل والمساواة.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*