الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » انطلاق صواريخ من جنوب لبنان إلى شمال إسرائيل

انطلاق صواريخ من جنوب لبنان إلى شمال إسرائيل

أُطلقت في وقت مبكر اليوم صواريخ على الجليل الغربي بشمال إسرائيل الثلاثاء من جنوب لبنان دون أن تتسبب في إصابات، وفقا للجيش الإسرائيلي الذي رد بقصف مدفعي, وحمل لبنان مسؤولية الهجوم, وهو الأول من نوعه منذ شهور.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان إن عدة صواريخ لم يحدد عددها انفجرت في الجليل الغربي دون أن تخلف خسائر في الأرواح أو إصابات. وأضاف أنه رد على الهجوم الصاروخي بقصف مدفعي للمنطقة التي أطلقت منها الصواريخ.

وتحدث مسؤولون عسكريون إسرائيليون عن سبعة صواريخ سقطت في الجليل الغربي, بينما تحدثت الإذاعة العامة الإسرائيلية عن أربعة صواريخ فقط.

وقالت إن أحدها أحدث أضرارا في مزرعة للدجاج, في حين سقط آخر داخل بلدة لكنه لم ينفجر, كما أشارت إلى إطلاق الجيش الإسرائيلي قذائف دفعية على المنطقة التي أطلقت منها الصواريخ.

تقييم إسرائيلي

ووصف الجيش الإسرائيلي الهجوم الصاروخي من جنوب لبنان على الجليل الغربي بالخطير.

وقال في بيان إن منع مثل هذه الهجمات يقع على عاتق الحكومة والجيش اللبنانيين, مضيفا أن قيادة المنطقة العسكرية الشمالية في الجيش الإسرائيلي تجري تقييما “عملياتيا” للوضع.

ولم تصدر دعوة إلى سكان المستوطنات في الجليل الغربي بالاحتماء بالملاجئ، بخلاف ما جرى في حوادث مماثلة سابقة, خاصة في حرب صيف 2006 بين إسرائيل وحزب الله التي قتل فيها 1200 لبناني أغلبهم مدنيون, و160 إسرائيليا معظمهم عسكريون.

وقبل هذا القصف الصاروخي الذي أعقبه قصف مدفعي إسرائيلي, ظلت الحدود اللبنانية الإسرائيلية هادئة لأربعة أشهر، حيث يعود أحدث اشتباك على جانبيْ الحدود إلى الأول من أغسطس/آب الماضي.

ففي ذلك التاريخ تبادل عسكريون إسرائيليون ولبنانيون إطلاق النار. وقبل هذا, قتل الجيش الإسرائيلي في مايو/أيار الماضي في ذكرى نكبة فلسطين عشرة فلسطينيين أثناء مسيرة للاجئين الفلسطينيين عند الحدود اللبنانية الإسرائيلية.

وفي أغسطس/آب 2010, قتل ضابط إسرائيلي وعسكريان وصحفي لبنانيين في اشتباك عند الحدود أيضا.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*