الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » ليبي يطلق النار عشوائيا في إسطنبول

ليبي يطلق النار عشوائيا في إسطنبول

قتلت قوات الأمن التركية اليوم الأربعاء مسلحا ليبيا فتح النار من بندقية صيد وأصاب شخصين في باحة قصر الباب العالي التاريخي (توبكابي) في مدينة إسطنبول.

وقال شهود عيان إن الجاني الذي كان مسلحا ببندقية صيد وحزام ذخيرة على كتفه اختطف بندقية آلية من نوع جي 3 من الحارس الذي كان يقف عند مدخل القصر وأخذ يردد عبارة “الله أكبر” وهو يطلق النيران.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن وزير الداخلية التركي إدريس نعيم شاهين قوله للصحفيين “لم يكن المهاجم تركيا، كان أجنبيا، وهو ليبي من مواليد عام 1975 ودخل تركيا يوم 27 نوفمبر”.

وسمع دوي تبادل إطلاق النار بين رجال الشرطة وبين المهاجم الذي لقي مصرعه خلال المواجهة بعد أن أصاب شخصين على الأقل يعتقد أن أحدهما جندي والآخر حارس لساحة صف السيارات الخاصة بالقصر، حسبما ذكرت قنوات تلفزيونية في إسطنبول.

وقال حاكم إسطنبول حسين عوني موتلو للصحفيين إنه تم إطلاق النار على المسلح بعدما رفض الاستسلام وإن هناك أسبابا شخصية وراء هذا الهجوم.

وعرضت قناة (سي أن أن ترك) صورة رجل عرف بأنه المهاجم ويمسك ببندقية ويلف حزام ذخيرة حول جسده ويحمل حقيبة ويقف بجوار جدار.

وهرعت العديد من سيارات الإسعاف إلى مكان الهجوم وأغلقت الشرطة المكان بسرعة وأجلت الموجودين وتمركز ضباط أمن في مواقع عند مدخل القصر.

وفتح المهاجم النار في الوقت الذي يبدأ فيه الزوار التوافد على القصر الأثري الذي كان مقر السلطان العثماني لقرون وهو من أماكن الجذب السياحي الهامة بالمدينة، وقتلت قوات الأمن المسلح بعد حصار استمر ساعة ونقل المصابان للمستشفى.

====

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*