الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مخطط لاغتيال خامئني

مخطط لاغتيال خامئني

كشفت مصادر مطلعة من داخل إيران أن المرشد علي خامنئي أمر باعتقال عدد من الأعضاء البارزين في الحرس الثوري، والتحقيق معهم ومع آخرين لم يتم اعتقالهم حول ما قيل عن محاولة لاغتياله.

وذكرت المصادر أن بين الذين تم اعتقالهم، والتحقيق معهم حتى الآن، عددًا من أفراد الحرس الشخصي لخامنئي نفسه.

وبحسب المصادر فإن بعض هؤلاء الأشخاص ألحوا على خامنئي الحضور إلى القاعدة الصاروخية في ملارد غرب طهران التي تعرضت للتفجير يوم 12 نوفمبر الماضي وقتل فيها رئيس وحدة إنتاج وتطوير صواريخ باليستية، وأكدوا له أن المكان آمن أثناء مراسم الإطلاق التجريبي لواحد من تلك الصواريخ، وكان من مهام هؤلاء حراسة أفراد أسرته.

وقد أمر خامنئي بالتحقيق مع نجله “مجتبى خامنئي” الذي يدعم الكثير من قيادات عسكرية وأمنية، وكان من أشد المؤيدين للرئيس محمود أحمدي نجاد.

وتقول مصادر موثوقة: “خامنئي هو من قام شخصيًا بتعيين المحققين ولم يتم حتى الآن تسرب أي معلومات تشير إلى أسماء المعتقلين أو مراكزهم, ومركز التحقيق الذي أنشأه خامنئي مستقر حاليًا في بيته وهو من يشرف على التحقيقات شخصيًا”.

وأشارت المصادر إلى استمرار التحقيقات، وإلى أن المرشد اكتشف خلية كانت بصدد اغتياله, وأنها تمكنت من النفوذ في بيته ومن المقربين منه، واستطاعت التأثير على بعض المقربين منه لتنفيذ مآربها.

ويقول مراقبون إن هذه القضية تفجر تساؤلات عدة عن دور “مجتبى خامنئي” في هذه العملية, ولكن لا يمكن التكهن بشكل قطعي بالدور الذي كان يلعبه نجله فيها حتى الآن.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*