الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اليمن : لم يفر أعضاء القاعدة من السجن

اليمن : لم يفر أعضاء القاعدة من السجن

اأكدت وزارة الداخلية اليمنية أنها ألقت القبض على ثلاثة سجناء بعد فرارهم من سجن المنصورة بمدينة عدن جنوبي البلاد، نافية أن يكونوا من تنظيم القاعدة. كما أكدت

توقيف مدير السجن واثنين من رجال الأمن على ذمة القضية.

وقال المسؤول الذي فضل عدم الإفصاح عن هويته: إنه تم إلقاء القبض على نجيب محمد عبده حصة وإبراهيم وحيد صالح علي وعلي كليب، وإن أجهزة الأمن تلاحق حاليًا بقية

السجناء الفارين تمهيدًا لضبطهم وإعادتهم إلى السجن.

ونفى المصدر في تصريح بث على وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ) فجر اليوم الثلاثاء، ما تناولته بعض وسائل الإعلام من أن السجناء الفارين هم من عناصر تنظيم

القاعدة.

وأوضح المصدر أنه تم تشكيل لجنة للتحقيق مع إدارة السجن لمعرفة ملابسات فرار السجناء, وأكد أن جميع السجناء سواء الفارين أو المضبوطين منهم من المحكوم عليهم ورهن

المحاكمة على ذمة قضايا جنائية منها قضايا القتل والعصيان المسلح وعمليات اغتصاب وتفجير.

هذا وذكر المصدر أن “اثنين من أفراد الأمن بالسجن، الأول ضابط نوبة يدعى عدنان والثاني عبد الرقيب، سيمثلان أمام لجنة للتحقيق معهما على خلفية اتهامات وجهت لهما

بالضلوع في تسهيل مهمة فرار السجناء وتزويدهم بمعدات لحفر النفق الذي مكنهم من الهروب”.

وأضاف أن “معلومات أولية تشير إلى أن هروب السجناء جرى الإعداد له بحفر النفق منذ قرابة شهر بتنسيق وتعاون بين أطراف عدة من خارج السجن ومن أفراد وجنود من الأمن

يعملون في السجن سهلوا مهمة حفر النفق وترتيب الهروب”. وقدر طول النفق الذي تم حفره بحوالي عشرين مترًا.

وأكد المصدر الأمني أن طريقة الفرار توحي بترتيب وتنسيق متقنين من قبل أطراف عدة بما فيها رجال أمن نظير ما ألمح إلى أنه “رشوة مالية”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*