الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » حزب النورالمصري يُعد دستورا جديدا

حزب النورالمصري يُعد دستورا جديدا

أفادت تقارير صحافية مصرية أن الدكتور عماد عبدالغفور – رئيس حزب النور السلفي – كشف عن بدء الحزب تشكيل لجنة قانونية لإعداد دستور جديد، يتم الاستعانة في وضعه بكل الدساتير والتجارب القديمة لاختيار الأفضل منها، تمهيدًا لعرضه على القوى السياسية الأخرى لمناقشته، فيما أعلن الحزب رفضه تأسيس ما يسمى بـ”هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” في مصر.

 

وقال الدكتور يسري حماد – المتحدث الإعلامي باسم الحزب – لجريدة “المصري اليوم”: إن مشروع الدستور الذي سيضعه الحزب لن يتبنى النظام الرئاسي، الذي ثبت أنه ليس الأنسب للبلاد، لأنه يتبنى سيطرة شخص واحد على جميع سلطات الدولة.

 

وتابع: “لا نريد فرعونًا جديدًا للبلاد بعد ثورة 25 يناير، والمادة الثانية من الدستور الجديد ستنص على أن تكون أحكام الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسي للتشريع وليست مبادئ الشريعة”، موضحًا أن “الدستور الجديد يسعى لتطبيق الشريعة الإسلامية تدريجيًّا، حتى لا يحدث خلل في نظام الدولة”.

 

من جهة أخرى، تبرأ حزب النور مما يسمى “هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر المصرية”، التي أسسها عدد من أعضائه، وبدأت نشاطها الأحد عبر صفحة على موقع “فيس بوك”، نافيًا أن يكون على علم أو صلة بها، ووصف تأسيسها بتصرف فردي.

 

وكان مؤسسو الصفحة قد قالوا في بيانهم الأول: “نحن شباب الدعوة السلفية في مصر نعلن عن البدء في إجراءات إنشاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر اقتداءً بالأراضي المقدسة، كما نعلن أننا غير تابعين لحزب النور تبعية مباشرة”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*