السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » السوري الحر محبطون بسبب الوفد العربي

السوري الحر محبطون بسبب الوفد العربي

كشف قائد الجيش “السوري الحر” العقيد رياض الأسعد أن النظام السوري لم يوقف أعمال القتل في سوريا رغم وجود بعثة المراقبين العرب.

وأكد الأسعد في حديث لقناة “العربية” أن النظام السوري لم يلتزم أي بند من بنود البروتوكول الموقّع جامعة الدول العربية، بل زاد في أعمال القمع، كما لم يتم سحب الآليات العسكرية من المدن.

وقال قائد الجيش السوري الحر: “اليوم وضع النظام السوري في جبل الزاوية لافتات كتب عليها مناطق عسكرية لمنع المراقبين من الدخول إليها”.

وطلب الأسعد من جامعة الدول العربية نقل الملف السوري إلى مجلس الأمن لأن الجامعة غير قادرة على تنفيذ البروتوكول”. 

وأكد على أن اللقاء الذي عقده وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون يعتبر جيدًا، وقال: “نحن ندعمه ونؤكد على ضرورة أخذ الدعم من الأمم المتحدة ومجلس الأمن لأن الجامعة العربية غير قادرة على اتخاذ موقف حازم وجريء من النظام السوري”.

وأضاف رياض الأسعد: “نحن نعلم أن اعضاء المراقبين تابعين لحكومات بلادهم ولا يوجد منهم أي شخص حيادي وبالتالي هم غير قادرين وتنقصهم الخبرة والكفاءة، ونحن من البداية قلنا بضرورة أن يكون الأعضاء لديهم الكفاءة والنزاهة، وبالتالي اذا كانوا ضعيفين فعليهم نقل الملف إلى مجلس الأمن”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*