الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اليمن : نجل صالح يواجه اللواء الأحمر

اليمن : نجل صالح يواجه اللواء الأحمر

 رغم التوقيع على المبادرة الخليجية إلا أن الأوضاع في اليمن ما زالت تشهد اضطرابات واشتباكات مسلحة, حيث يسعى الرئيس علي عبدالله صالح إلى التملص من تنفيذ الاتفاقية.
فقد تجددت الاشتباكات أمس في صنعاء بين قوات الحرس الجمهوري التابعة لنجل الرئيس اليمني أحمد علي صالح، وقوات الفرقة الأولى مدرع المنشقة بقيادة اللواء علي محسن الأحمر، في حين أدت اشتباكات في الجنوب إلى مقتل سبعة بينهم جندي يمني.
وقال مصدر طبي لـ«يونايتد برس انترناشونال»: إن اربعة جرحى أصيبوا خلال المواجهات بين قوات نجل صالح والأحمر، بحي هائل شمال صنعاء، حيث توجد نقاط تماس بين الجانبين.
وأشار المصدر إلى أن المواجهات وقعت في منطقة القبة الخضراء بحي هائل، حيث أعيدت المتاريس التي كانت قد رفعتها اللجنة الأمنية بين الجانبين الأسبوع الماضي.
كما اندلعت اشتباكات في محيط مدينة زنجبار في الجنوب أدت الى مقتل جندي وستة مقاتلين يشتبه في انتمائهم إلى «القاعدة».
وكانت حكومة الوحدة الوطنية في اليمن قد صادقت على مشروع قانون يمنح رئيس الجمهورية علي عبدالله صالح ومن عمل معه في جميع أجهزة ومؤسسات الدولة المدنية والعسكرية والأمنية خلال فترة حكمه، حصانة من الملاحقة القانونية والقضائية.
وذكرت مصادر مطلعة أن مشروع القانون يمهد لتنحي صالح تنفيذًا لاتفاق انتقال السلطة، بهدف وضع حد للحركة الاحتجاجية المناهضة له.
وأشارت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية إلى أن حكومة الوحدة الوطنية أحالت مشروع القانون إلى مجلس النواب لاستكمال الإجراءات الدستورية بشأنه.
وكانت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان نافي بيلاي قد ذكرت أن العفو عن مرتكبي جرائم الحرب وانتهاكات حقوق الإنسان بموجب المبادرة الخليجية الخاصة بنقل السلطة الرئاسية في اليمن هو أمر يتناقض مع القانون الدولي.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*