الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مجلة ( الإلهام ) القاعدية في غوانتانامو !

مجلة ( الإلهام ) القاعدية في غوانتانامو !

أثارت مجلة تصدر عن تنظيم “القاعدة”، جدلا واسعا في أوساط جهات أمنية أميركية، وذلك بعد أن تم اكتشاف نسخة منها في معسكر اعتقال غوانتانامو الأميركي.

واحتوت مجلة “الإلهام”، التي نُشر منها 7 أعداد، على مقالات مثل “كيف تصنع قنبلة في مطبخ”، وعنوان آخر وصف عمليات الحادي عشر من سبتمبر 2001 بأنها “أفضل عملية في التاريخ”، كما تضمن عدد المجلة الذي تم اكتشافه في المعسكر، مقالاً يمدح معتقلي غوانتانامو، وآخر يوضح الكيفية التي يتم فيها استخدام رشاش الكلاشنكوف.

وامتنعت وزارة الدفاع الأميركية عن توضيح الكيفية التي وصلت بها المجلة إلى المعسكر، في حين شدد مسؤولو معسكر غوانتانامو الرقابة على البريد الذي يدخل للمعتقلين من محاميهم، وصدرت تعليمات إلى فريق من المقاولين العسكريين “بإلقاء نظرة” على البريد القادم للمعسكر، ومراجعة الأوراق للتأكد من أنها لا تحتوي على أية معلومات سرية أو ممنوعة أو على مواد أو مقالات أو مجلات غير مقبولة.

وجاء الكشف عن دخول المجلة للمعتقل، خلال “جلسة ما قبل محاكمة” السعودي اليمني عبد الرحيم الناشري، استمرت يومين، وهي جلسة إجرائية بحثت عدة قضايا من ضمنها اعتراض الدفاع على تفتيش ومراجعة القائمين على المعتقل للأوراق القانونية التي يرسلها فريق الدفاع إلى موكلهم الناشري.

من جهتهم، اعترض محامو الدفاع على قراءة المقاولين لهذه الأوراق لخوفهم من أن يحصل الادعاء، من خلال المقاولين، على معلومات تكشف الإستراتيجية القانونية للدفاع.

وقالت محامية الادعاء العسكرية اندريا لوكهارت إن “الحقيقة هي أن طريقة مراجعة البريد القانوني لم تكن فعالة في السابق، وكانت هناك معلومات تدخل، لم يكن من المفروض أن تدخل، مثل مجلة “الإلهام”.

ومن جهته، أكد قائد المعسكر الأدميرال ديفيد ودز، أن المقاولين لا يقرؤون البريد، بل “يلقون نظرة عليه”. يُذكر أن الناشري متهم بالتخطيط لعملية تفجير المدمرة الأمريكية “كول” في عدن عام 2000، والذي أدى إلى مقتل 17 بحاراً أمريكياً. وقد يواجه الناشري عقوبة الإعدام إن تم إثبات ذنبه، وهو أول معتقل في غوانتانامو يواجه العقوبة القصوى.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*