الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » العدل السعودية : انحسار كبير في الإرهاب

العدل السعودية : انحسار كبير في الإرهاب

اوضح وزير العدل محمد العيسى بأن المملكة حققت المزيد من الإجراءات والخطوات التشريعية والتنفيذية لمكافحة جرائم الاتجار بالبشر وغسل الأموال وحقوق الملكية.

وأوضح العيسى: أن قضاء المملكة لا يجرم الرأي المجرد وأن محاكم المملكة لم تنظر أي قضية رأي مجرد، وليس لدينا قضايا من هذا النوع.

وحول كثرة التوجهات والمسميات الإسلامية المتفرعة عن المسمى العام للإسلام وتعدد الاتجاهات الفكرية واتهام بعضها البعض بالتطرف، قال: المملكة تتبع المنهج الإسلامي المعتدل ولا تتبع الشعارات ولا المصطلحات ولا الأسماء المحدثة ومظلتنا الإسلام، وقد أمرنا الخالق جل وعلا بأن نتبع هذا الدين بهذا الاسم وهو الإسلام ولم يأمرنا باتباع أي شعار آخر تحت أي اسم أو مصطلح لكن نقول بأن اتباعنا للمنهج الإسلامي مشمول بقيم الوسطية والاعتدال التي تعايشنا بها مع العالم بأسره وبنينا من خلالها علاقات أخوة وصداقات، وأضاف يجب أن نفرق بدقة في كثير من الأمور فالأوصاف الإيجابية التي تشرح المنهج وتوضحه تضيف للمعنى والمحتوى لكن يصعب أن يؤخذ منها شعار أو اسم أو مصطلح وهذه الشعارات مع الأسف كثيرة وتزداد يوماً بعد يوم لكنها لا تؤثر علينا في المملكة مطلقاً فمنهجنا اليوم هو منهجنا بالأمس في سياق دولتنا الحديثة التي أسسها جلالة الملك عبد العزيز رحمه الله قبل أكثر من مئة عام ولم يتغير شيء.

جاء ذلك خلال لقائه والوفد المرافق معه بوزير العدل بالولايات المتحدة الأمريكية إيريك هولدر وكبار المسؤولين بوزارة العدل الأمريكية، كما التقى معاليه بواشنطن مديرة منظمة مكافحة الجريمة المنظمة الدكتورة إيرن هارتنس.

وقد قدم العيسى خلال هذه اللقاءات شرحاً موجزاً عن نظام العدالة في المملكة والإجراءات المتبعة في المحاكمات مبيناً أنها تتم من خلال قضاء محايد في محاكم مدنية في منظومة القضاء الطبيعي الذي يمثل احد أهم الضمانات الدستورية المشمولة بأحكام أهم الوثائق الدستورية للدولة في إطار المقاصد العادلة لمصدر هذه الوثائق وهو النص الدستوري المتمثل في أحكام النص الاسلامي.

الجبير: الزيارة ستسهم في تثقيف الرأي العام الأمريكي عما تشهده المملكة بعهد خادم الحرمين

وقال العيسى إن الجريمة الإرهابية في المملكة في انحسار بفعل البرامج التوعوية التي تصدت للفكر الوافد على مفاهيمنا الإسلامية وبفعل الملاحقة الأمنية ولاسيما الضربات الاستباقية التي مني بها الإرهاب، فضلاً عن وجود قضاء قوي ومحايد لمقاضاة المتهمين في هذه القضايا.

وبين أن قضاء المملكة يحمي الحقوق والحريات المشروعة وأننا يجب أن نفرق بين الحرية والفوضى والحرية والإخلال بالنظام العام للدولة، وقال إن النظريات الحديثة تقول بأن الحرية والمسؤولية توأمان متى فصلا عن بعض ماتا جميعاً.

وعن التبرعات وتمويل الإرهاب قال الوزير العيسى بأن الدولة اتخذت إجراءات صارمة وقوية في هذا تمثلت في تشريعات وأدوات تنفيذية قوية وفاعلة فضلاً عن تقديم كل متهم بهذه الجرائم للعدالة.

السفير عادل الجبير خلال حديثه للزميل اسامة الجمعان

في السياق ذاته أكد سفير خادم الحرمين الشريفين لدة الولايات المتحدة الامريكية عادل الجبير أهمية الزيارة في تعزيز العلاقات السعودية الأمريكية.

وقال الجبير ل ( الرياض) :” هذه الزيارة ستسهم بشكل كبير في تثقيف واطلاع الرأي العام الأمريكي عن ما تشهده المملكة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله -من نهضة تنموية في مختلف المجالات “.

ونوه السفير الجبير بمتانة وقوة العلاقات الاستراتيجية التي تربط البلدين الصديقين على امتداد سبعة عقود , مفيدا بوجود تشاورات وتنسيقات مستمرة في المجالات السياسية. وأضاف أن قيادة المملكة استطاعت أن تجند هذه العلاقات خدمة لشعبها ومستقبلها.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*