الأحد , 11 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » أبين اليمنية على حافّة كارثة إنسانية

أبين اليمنية على حافّة كارثة إنسانية

حذرت منظمات إغاثية وحكومية باليمن من تدهور الأوضاع الإنسانية في محافظة أبين بجنوب اليمن التي يسكتها نحو نصف مليون نسمة.

وأوضحت المنظمات الإغاثية أن 150 ألف شخص من سكان أبين قد نزحوا إلى خارج أبين واستقروا بمدارس حكومية، بسبب القتال المستمر بين الجيش اليمني وجماعات مسلحة يعتقد أنها تنتمي للقاعدة، ويعاني هؤلاء النازحون من أوضاع معيشية وصحية سيئة، كما أن الباقون في مناطق الصراع يحتاجون معونات إغاثة عاجلة، وفقا للجزيرة نت.

وذكر وزير شؤون مجلسي النواب والشورى أحمد محمد الكحلاني أن نحو 140 ألف نازح غالبيتهم من الأطفال والنساء يعيشون بمدارس حكومية وأوضاعهم سيئة للغاية، وأن الحكومة لم تتسلم أي مساعدات خارجية لإغاثة النازحين، إلا بعض المواد العينية من عُمان، بالإضافة لبعض الدعم والمساعدات العينية المقدمة عبر منظمات الإغاثة الدولية ، وقد ساعدت كثيراً في التخفيف من حدة المعاناة، كما أرسلت الصين مساعدات تحتوي على الرز والبسكويت وبعض الأدوية.

وشدد على أن تلك الجهود لا تزال قاصرة ولا تفي بسد حجم المعاناة التي تتضاعف بشكل يومي، داعيا المجتمع الدولي والهيئات وجمعيات الإغاثة لمضاعفة جهودها، وأوضح أن الحكومة الجديدة أكدت أنها ستعمل على تقديم المساعدات للنازحين وإعادتهم لمنازلهم، إلا أنها عاجزة عن تنفيذ برنامجها والتزاماتها في الوقت الراهن بسبب الأوضاع السياسية المعقدة.

وأكد نائب رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمحافظة عدن عمر عودة، أن عشرات الآلاف من السكان المتبقين بمناطق الصراع بأبين، يعيشون أوضاعا مأساوية ويحتاجون إغاثة إنسانية عاجلة وأنهم تمكنوا خلال الأسبوعين الماضيين من الوصول إلى جعار وبعض القرى والمناطق المحيطة، ووزعوا مواد إغاثية لـ24 ألف أسرة نزحت للقرى والأرياف داخل أبين وأربعة آلاف أسرة نازحة بمحافظة لحج، مشيرا إلى وجود صعوبة في الوصول لبعض مناطق النزوح الداخلية في أبين، بسبب استمرار القتال.

ووفقا لمركز المعلومات بإدارة مخيمات النازحين فقد بلغ عدد نازحي محافظة أبين الجنوبية بلغ حتى نهاية أكتوبر الماضي 138208 بما يمثل 35% من إجمالي السكان.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*