السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » طالبان تراسل أمريكا بشأن معتقليها

طالبان تراسل أمريكا بشأن معتقليها

كشف مصدر أمريكي مسؤول أن البيت الأبيض تلقى رسالة من “طالبان” تطالب بالإفراج عن معتقلي غوانتانامو.
وأكد المصدر لوكالة “رويترز” الجمعة 3 فبراير/ شباط أن الرسالة تسلمتها الإدارة الأمريكية العام الماضي، ويفترض أن تكون صادرة عن الملا عمر زعيم الحركة مباشرة.
وذكر المصدر أن “طالبان” توجهت بطلب إلى الولايات المتحدة بتسليمها سجناء للحركة في معتقل غوانتانامو، وذلك في إطار مساعي إدارة الرئيس باراك أوباما للتوسط في عملية المصالحة الوطنية في أفغانستان.
وأعربت الحركة عن استغرابها من عدم قيام البيت الأبيض حتى الآن بالإفراج عن خمسة من كبار مسؤولي “طالبان” السابقين المعتقلين في السجن العسكري الأمريكي بغوانتانامو.
وقال مصدر مسؤول آخر لـ”رويترز”: إن الإدارة الأمريكية تسلمت “مجموعة رسائل قدمت إلينا على أنها واردة من أعضاء كبار من طالبان، ومع ذلك فإننا لم نتلق أية رسالة نثق تمامًا أنها من الملا عمر”.
ويأتي الكشف عن الرسالة في وقت أعلنت فيه حركة طالبان استعدادها لفتح مكتب سياسي في قطر وإرسال إدارة أوباما لدبلوماسي رفيع المستوى إلى الشرق الأوسط لإعداد الأرضية مع الحلفاء لإطلاق محادثات أولية مع ممثلين عن الحركة.
كما يأتي في ظل تصاعد الأصوات في الكونغرس الرافضة للإفراج عن مساجين من طالبان وتحول القضية إلى إحدى المسائل في الحملة الانتخابية الرئاسية مع تشديد المرشح الجمهوري ميت رومني على رفض التحاور مع “الأعداء”.
ويعتقد مسؤولون في الاستخبارات الأميركية أن الملا عمر الذي اختفى عن الأنظار بعد الغزو الأميركي لأفغانستان يتخفى في كراتشي الباكستانية.
وقال مسؤول: إن الرسالة تضمنت تعبيرًا عن نفاذ صبر الملا عمر من قضية تسليم السجناء، في وقت تناقش فيه إدارة أوباما احتمال الإفراج عن 5 سجناء رفيعي المستوى في طالبان من سجن غوانتانامو ونقلهم للإقامة الجبرية في قطر.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*