الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » بالمدفعية الحوثيون يقصفون عاهم

بالمدفعية الحوثيون يقصفون عاهم

أعلنت وزارة الداخلية اليمنية في بيان لها أن الحوثيين قصفوا بالمدفعية الثقيلة ما تبقى من بناء السجن بمنطقة “عاهم” بمديرية كشر في محافظة حجة ما أدى إلى تهدمه بالكامل.

وأوضح البيان بأن العناصر الحوثية كانت قد قصفت السجن المذكور في وقت سابق متسببة في انهيار جزء منه في الوقت الذي لم يكن بداخله أي سجين.

ونسب بيان الداخلية إلى تقارير أمنية واردة من مديرية كشر، تواصل المواجهات المسلحة بين الحوثيين وقبائل حجور بالمديرية، مشيرًا إلى سقوط 3 قتلى من القبائل وإصابة 4 آخرين في المواجهات التي جرت أمس بين الطرفين.

 وأكدت التقارير تكبد الحوثيين لخسائر كبيرة في الأرواح ما بين قتيل وجريح لم يعرف عددها حتى الآن بسبب تكتم الحوثيين بهذا الشأن، فيما ذكرت التقارير بأن الاشتباكات المسلحة بين قبائل حجور والحوثيين مازالت متواصلة حتى اليوم.

وفي شأن متصل، قالت الأجهزة الأمنية بمحافظة صعدة: إن إطلاق نار مكثف بين الحوثيين والسلفيين قد وقع بين الطرفين في كل من مناطق رأس الفحلوني والغمار وتضيله، مشيرة إلى أنه لم تتوافر معلومات كاملة عن الإصابات والقتلى بين الطرفين، عدا إصابة أحد السلفيين والذي تم نقله إلى المستشفى لإسعافه.

وفي هذا السياق أكد الشيخ عبده أحمد السعيدي – أحد مشائخ عاهم – لجريدة “أخبار اليوم” أن المنطقة تشهد مواجهات عنيفة، مشيرًا إلى أنه ونتيجة للقصف الشديد من قبل الحوثيين على أبناء القبائل الموجودين داخل المعهد التقني والفني، اضطر أبناء القبائل للانسحاب من المعهد، مؤكدًا سقوط ثلاثة جرحى من القبائل ومقتل أكثر من 25 حوثيًّا خلال المواجهات التي شهدتها عاهم ليل الاثنين.

وأكد الشيخ السعيدي أن عاهم تشهد أعنف هجوم من قبل الحوثيين الذين يسعون للسيطرة عليها ويقاوم أبناء القبائل هجمات الحوثيين بأسلحتهم الشخصية، وبعض الأسلحة المتوسطة مع التي سيطروا عليها خلال المواجهات السابقة مع الحوثيين.

ودعا السعيدي حكومة الوفاق الوطني إلى تحمل مسؤوليتها تجاه الجرائم التي ترتكبها عناصر الحوثي بحق أبناء محافظة حجة في عاهم، مؤكدًا أن الحديث عن أي وساطة أو إرسال وفود لهذا الغرض من شأنه أن يخدم الحوثيين الذين يستغلون الفرصة في التوسع والتمدد والتموضع وإعادة الانتشار.. مستغربًا من موقف حكومة الوفاق التي لم تقم بأي عمل يلزم عناصر الحوثي الخروج من عاهم وعودتهم إلى صعدة وعدم الاعتداء على القبائل في كشر وعاهم.

يذكر أن المتمردين الحوثيين قد تمكنوا من السيطرة على محافظة صعدة التي تقع على حدود السعودية، مستغلين انشغال اليمنيين بثورتهم ضد الرئيس علي عبد الله صالح في العام الماضي، وقال رئيس عمليات اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الشرقين الأدنى والأوسط: “محافظة صعدة بالكامل يسيطر عليها الحوثيون وعلينا أن نتعامل مع طرف واحد”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*