الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » أذربيجان تعتقل عناصر من الحرس الثوري الإيراني !

أذربيجان تعتقل عناصر من الحرس الثوري الإيراني !

أعلنت سلطات أذربيجان الثلاثاء أنها اعتقلت عدداً من الأشخاص لم تحددهم على علاقة بالحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني للاشتباه بتورطهم في إعداد هجمات تستهدف أجانب في البلاد.

وذكرت وكالة أنباء (أبا) الأذرية نقلاً عن التلفزيون الرسمي أن وزارة الأمن الوطني في أذربيجان اعتقلت مجموعة أقامها الحرس الثوري وحزب الله في البلاد.

وأضافت أنه “تم تأسيس (العصابة) بهدف تنفيذ هجمات إرهابية باستخدام الأسلحة والمتفجرات ضد الأجانب المقيمين في أذربيجان”.

وقالت إن أعضاء “العصابة” جمعوا معلومات استخبارية بأمر من الحرس الثوري وحصلوا على الأسلحة النارية والذخائر والمتفجرات وبدؤوا في الاستعدادات لتنفيذ هجمات وصفتها بالإرهابية.

وتأتي الإعتقالات بعد تفجيرين استهدفا دبلوماسيين إسرائيليين في نيودلهي وتبليسي وتفجير وقع في بانكوك، اتهمت إسرائيل إيران في الوقوف خلفها.

يذكر أن أذربيجان اعتقلت الشهر الماضي شخصان، قيل إنهما على علاقة بالاستخبارات الإيرانية، للاشتباه بتخطيطهما لقتل عدد من الشخصيات الإسرائيلية البارزة .

ويواجه لبناني يشتبه بانه على علاقة بحزب الله وبعصابة مخدرات مكسيكية نافذة تهم تهريب المخدرات وتبييض اموال في الولايات المتحدة، على ما افادت السلطات.

ويتهم مدعون عامون فدراليون ايمن جمعة (47 عاما) المعروف بلقب “جونيور” بادارة شبكة دولية لتهريب المخدرات بمشاركة مهربين كولومبيين وعصابة لوس ثيتاس المكسيكية للتهريب، وكان يقوم بتهريب الكوكايين الى الولايات المتحدة.

وافادت وزارة العدل ووكالة مكافحة المخدرات ان هيئة محلفين كبرى فدرالية وجهت رسميا في 23 تشرين الثاني/نوفمبر الى جمعة تهمة “التآمر لتوزيع خمسة كيلوغرامات او اكثر من الكوكايين والتآمر للقيام بعمليات تبييض اموال”.

وذكرت المصادر ان جمعة قام بتنسيق عمليات تهريب اطنان من الكوكايين من كولومبيا الى عصابة لوس ثيتاس على ان تكون وجهتها الاخيرة الولايات المتحدة، وقام بعمليات تبييض ملايين الدولارات من اموال المخدرات لاعادتها الى مزوديه الكولومبيين.

ويواجه جمعة في حال ادانته عقوبة تصل الى السجن مدى الحياة كحد اقصى غير انه لم يسلم حتى الان للولايات المتحدة بحسب ما ذكرت الوثائق القضائية.

وقالت مديرة وكالة مكافحة المخدرات ميشال ليونهارت ان “ايمن جمعة متهم بتسهيل تهريب كميات هائلة من الكوكايين الى الولايات المتحدة مع تبييض اموالها في جميع انحاء العالم”.

وقالت ان مصادر كشفت ان “انشطته المزعومة في تهريب المخدرات وتبييض الاموال سهلت انشطة منظمات دولية عديدة لتهريب المخدرات بما في ذلك الانشطة الاجرامية لعصابة لوس ثيتاس المكسيكية لتهريب المخدرات”.

واضافت ان “وكالة مكافحة المخدرات ستواصل مع شركائنا كشف هذه الشبكات العالمية وتفكيكها”.

وكانت الخزانة الاميركية حظرت في وقت سابق هذه السنة على المواطنين الاميركيين التعامل مع جمعة وعدد من الافراد والكيانات الاخرى الضالعة في شبكة تبييض الاموال التي يتهم بتشغيلها وجمدت ارصدته في الولايات المتحدة.

وفي شباط/فبراير اتهمت الولايات المتحدة البنك اللبناني-الكندي ومقره بيروت بتبييض مئات ملايين الدولارات من عمليات تهريب المخدرات التي يقوم بها جمعة.

وقالت وزارة الخزانة ووكالة مكافحة المخدرات ان التحقيقات في حينها كشفت ان حزب الله الذي تعتبره واشنطن منظمة ارهابية، “حصل على دعم مالي” من عمليات تهريب المخدرات التي قامت بها هذه الشبكة.

واضافت الخزانة انها تحاول منع مؤسسات مالية اميركية من التعامل مع البنك اللبناني-الكندي الذي قالت انه “يقوم بعمليات تبييض اموال” لمساعدة جمعة على تبييض حوالى 200 مليون دولار شهريا.

وقال نيل مكبرايد المدعي العام في محكمة ايسترن ديستريكت في فرجينيا حيث قدمت الشكوى ان “الاموال تستخدم للاتجار بالمخدرات. ويبدو ان جمعة هو من يقف وراء العملية برمتها”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*