الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الجيش اليمني يبدأ عمليات مركزة ضد القاعدة

الجيش اليمني يبدأ عمليات مركزة ضد القاعدة

في ردٍّ على عملية المكلا التي استهدفت القصر الرئاسي هناك, بدأ الجيش اليمني مساء الأحد عمليات عسكرية ضد تنظيم القاعدة في مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين جنوب شرق العاصمة صنعاء، بالإضافة إلى مدينة لودر المجاورة لها.

وتأتي هذه العمليات بعد ساعات من أول خطاب للرئيس الجديد عبد ربه منصور هادي الذي تعهد فيه بمحاربة التنظيم.

وتبنى التنظيم هجومًا داميًا استهدف القصر الجمهوري بالمكلا، ما أدى إلى مقتل 22 وإصابة 9 آخرين عسكريين ومدنيين, وفقًا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وصرح مصدر عسكري بأن تعزيزات عسكرية وصلت المدينة ليتم التجهيز لعمليات واسعة ضد مواقع عناصر التنظيم المتمركزة شرقًا، وتوجيه ضربات قاسية لتلك المواقع، وأنها بدأت الهجوم، مما دفع عناصر التنظيم إلى الفرار باتجاه مدينتي جعار ولودر المجاورتين.

وأشار إلى تكبيد المسلحين خسائر فادحة في الأرواح، وفي مدينة لودر المجاورة، اعتقل الجيش أربعة عناصر تابعين لجماعة أنصار الشريعة، وهو الاسم الذي تتخذه القاعدة في جنوب اليمن، عند نقطة تفتيش حدودية مع محافظة البيضاء، حسبما أفاد مصدر عسكري.

وكان قد قُتل وأُصيب عدد من الجنود السبت في هجوم استهدف قصر الرئاسة في مدينة المكلا جنوبي اليمن.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن القتلى والمصابين من أفراد الحرس الجمهوري.

ونُقل عن مصادر أمنية تأكيدها أن الهجوم شنه “انتحاري” بسيارة مفخخة.

وقالت المصادر: إن المهاجم تمكَّن من اجتياز البوابة الأولى للقصر وفجَّر السيارة عند تجمع للضباط والجنود أثناء تناولهم وجبة الغداء.

وسُمع دوي الانفجار من مسافة بعيدة عن القصر الجمهوري، وأشار مصدر عسكري يمني إلى أن “الهجوم الانتحاري يحمل بصمات تنظيم القاعدة”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*