السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » الوطني السوري يتبرأ من تنظيم القاعدة

الوطني السوري يتبرأ من تنظيم القاعدة

أكد عضو الامانة العامة في المجلس الوطني السوري بشار الحراكي في اتصال مع قناة “روسيا اليوم” أن ما قالته الخارجية السورية عن تسليح قطر والسعودية للمعارضة هراء، معتبرا أن الخارجية السورية تصرح بما هو بعيد عن الحقيقة.

ونفى المعارض وجود أي عناصر من تنظيم القاعدة أو من أي تنظيمات اسلامية تقاتل في سورية، مؤكدا أن الموجود هو “الجيش السوري الحر” فقط، ووجد بناء على الأحداث الدامية من قتل للمدنيين المتظاهرين وقصف للبيوت.

وأشار إلى أن موقف واشنطن متذبذب بشكل عام حيال الوضع في سورية، فالولايات المتحدة والدول الغربية وغيرها مترددة حيال الاطاحة بالرئيس السوري، لكن الشعب ماض في طريقه ولن تتوقف هذه الثورة الا برحيل نظام الأسد.

وقال في سياق تعليقه على انشاء مكتب عسكري، إن ازدياد عدد “الجيش الحر” على الأرض ألزم المجلس الوطني التنسيق والتعاون معه من أجل ضبط السلاح ليكون بأيدي عناصره حصراً، مضيفا أن المجلس الوطني و”الجيش الحر” الآن ينسقان فيما بينهما، مطالبا بتسليح هذا “الجيش” من أجل الاطاحة بنظام يملك أسلحة متطورة، معربا عن أسفه لأن روسيا تدعمه في هذا الاتجاه.

وأكد ان المجلس الوطني يضم الكثير من معارضة الداخل، من الذين تعرضوا للاعتقال والسجن وخرجوا أثناء الحراك وبالتالي اعتراف الاتحاد الاوروبي بالمجلس الوطني كممثل للشعب السوري جاء نتيجة لاستمرار الثورة وتصعيدها وانتشارها.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*