الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تنظيم القاعدة يفرج عن الدركي الموريتاني .

تنظيم القاعدة يفرج عن الدركي الموريتاني .

استجابة للضغوط التي مارستها الهيئات الحقوقية والسياسية والمدنية على الحكومة الموريتانية من أجل التعامل الإيجابي مع مطالب قرع القاعدة بالمغرب الإسلامي لإطلاق سراح الدركي الموريتاني الذي تم اختطافه في دجنبر الماضي . 

وقالت مصادر  موثوقة لوكالة نواكشوط للأنباء إن الحكومة الموريتانية وافقت عشية انتهاء المهلة المحددة من طرف القاعدة، على الإفراج عن أحد المعتقلين المحسوبين على التنظيم في السجون الموريتانية. 

وأضافت المصادر انه من المرجح أن تتجه الحكومة الموريتانية للإفراج عن أحد الأزوادين المعتقلين لديها من حملة الجنسية المالية، والذين تم توقيفهم بتهمة التعاون مع تنظيم القاعدة أو الانتماء له. 

ومن ابرز ألأسماء المرشحة في هذا المجال، عبد الرحمن ولد مدو، الذي اعتقل في كوبني بعد اختطاف رهينة إيطالي وزوجته البوركينابية في نهاية عام 2009، وصدر بحقه حكم بالسجن النافذ خمس سنوات مع ألأعمال الشاقة.  

وتكون الحكومة الموريتانية باستجابتها لمطالب تنظيم القاعدة لإطلاق الدركي قد أعادت تنفيذ سيناريو شبيه بما قامت به حين أخلت سبيل عمر الصحراوي في إطار صفقة لتحرير الرهائن الأسبان الذين اختطفهم التنظيم نهاية شهر نوفمبر عام 2009 على طريق نواكشوط ـ نواذيبو. 

وعلى الرغم من غياب تفاصيل صفقة الإفراج عن الدركي ، فإن مصادر  وكالة نواكشوط للأنباء  أخبرتها بمشاركة جهات عدة حيث تم  التنسيق بين موريتانيا وايطاليا التي أرسلت مبعوثة خاصة من الحكومة الايطالية مارغيريتا بونيفار  إلى الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز ، خلال الأيام الماضية، كما تحدثت مصادر إعلامية إيطالية عن مشاركة المصطفي ولد لمام الشافعي في مفاوضات هذه العملية بالتنسيق مع الايطاليين فيما يخص مواطنتهم المحتجزة لدى التنظيم. 

وقد أصدرت  مبادرة “كلنا اعل ولد المختار” ، وهي هيئة تأسست للضغط على الحكومة من أجل الإفراج عن الدركي عقب إعلان وزير الخارجية الموريتاني رفض الحكومة الاستجابة لمطالب تنظيم القاعدة ، أصدرت هذه الهيئة بيانا عبرت فيه  عن ارتياحها الكبير لخبر إطلاق سراح الدركي اعل ولد المختار وثمنت تجاوب السلطات الموريتانية مع مطالب المبادرة بالعمل علي تحريره من خاطفيه. وهذا نص البيان :

“أخذنا علما –في مبادرة كلنا اعل ولد المختار- أنه تم تحرير الدركي اعل ولد المختار من طرف خاطفيه مساء أمس الجمعة، ورغم عدم إطلاعنا على تفاصيل الصفقة التي قيل إنها أبرمت بين القاعدة والنظام الموريتاني، فإننا –في هذه اللحظات- نفخر ونزهوا فرحا للاستجابة إلى مطلبنا بتحرير ولد المختار.

غير أن هذه الفرحة لا ينقصها سوى مشاهدة لحظة اللقاء بين الأم وابنها، وهو ما نرجوه قريبا.

ولكون مبادرة “كلنا اعل ولد المختار” ليست سياسية كما أكدنا يوم تأسيسها، فإنه لا يفوتنا إلا أن نسجل النقاط التالية:

1- نثمن عاليا تجاوب السلطات الموريتانية مع مطلبنا الداعي إلى إنقاذ حياة الدركي ولد المختار، وتحريره من مختطفيه، ونطالبها بتسليمه في أقرب وقت ممكن لأسرته.

2- شكرنا العميق لكل من ساهم في تحرير اعل ولد المختار من قريب أو من بعيد سواء في السلطة أو في المعارضة

3- تهنئتنا وشكرنا للشعب الموريتاني، وللشخصيات الوطنية التي تعاطت بشكل ايجابي مع مبادرتنا، وللأحزاب السياسية، التي تبنت قضيتنا ودافعت عنها بجدارة

4- شكرنا للطلاب، خاصة في “المبادرة الطلابية لمناهضة الاختراق الصهيوني، وللدفاع عن القضايا العادلة”

5- شكرنا الخاص لمنظمة “ايرا” على وقوفها إلى جانبنا ومساندة قضيتنا العادلة.

6- شكرنا الجزيل للصحافة الوطنية، على الدور الذي لعبته في سبيل تحرير اعل ولد المختار، حيث لم يدخروا جهدا من أجل دعم القضية ومساندتها .

لقد برهنت هذه التجربة القصيرة من خلال مناصرة الشعب الموريتاني -بشتى أطيافه ومناطقه المختلفة- لهذه القضية العادلة على أن الشعب قادر على حماية نفسه بنفسه، والتصدي لكل المحن والتحديات التي قد تعترض طريقه.

وختاما فإننا –في المبادرة- نؤكد عزمنا في المستقبل على الدفاع عن أي مواطن موريتاني مهما كان حتى يسترد حقوقه كاملة غير منقوصة، كما نؤكد مساندتنا لكل القضايا العادلة في البلاد؛ حتى نرسخ ثقافة جديدة تصون هيبة المواطن وكرامته، وتساهم في توطيد اللحمة بين أفراد الشعب.

عزيز ولد الصوفي

منسق مبادرة “كلنا اعل ولد المختار”

-- خاص بالسكينة:سعيد الكحل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*