الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » استنكار من إهانة شركة إيرانية للمصحف الشريف

استنكار من إهانة شركة إيرانية للمصحف الشريف

استنكرت هيئة علماء المسلمين بقوة الفعل الشنيع والجريمة البشعة والاعتداء السافر الذي اقترفته أحدى الشركات الإيرانية المصدرة للفواكه على كتاب الله العظيم.

وأكدت هيئة علماء المسلمين في بيان وفق وكالة يقين: “الجريمة النكراء التي ارتكبتها الشركة الإيرانية والمتمثلة بحشو الفواكه بأوراق المصحف الكريم بعد فرمها، لا تقل إثما وخطورة عما فعله الرسام الدنماركي، وبعض الشركات الدنماركية خلال الترويج لرسومات مسيئة إلى النبي الكريم محمد -صلى الله عليه وسلم- بل هو الكفر بعينه إن كان هذا الفعل مقصودا، والإساءة متعمدة”.

وأضاف البيان: “تكرار هذا التطاول على كتاب الله العزيز ودستور الأمة الخالد، حيث شهد عام 2010 جريمة مماثلة”.

وتابع البيان الصادر عن هيئة علماء المسلمين: “على الرغم من الاحتجاجات التي نقلتها وسائل الإعلام حول الجرأة على كتاب الله العزيز فإن الحكومة الإيرانية لم تعبأ بهذا الأمر، ولم تتخذ أية تدابير وقائية بصدد ذلك”.

وطالبت الهيئة النظام الإيراني بالاعتذار عن هذه الفعلة الشنيعة، وإعلان براءته منها.

ودعت هيئة علماء المسلمين في ختام بيانها، أبناء الشعب العراقي إلى مقاطعة جميع البضائع وما تصدره الشركات الإيرانية من منتجات.

وأشارت إلى أن التجار الإيرانيين لم يكتفوا بتصدير الأطعمة الفاسدة ومنتهية الصلاحية، والسموم القاتلة، بل زادوا من ظلمهم هذه المرة ليصدروا إلى العراق جرأتهم على الله سبحانه وتعالى، ومحاولة النيل من كتابه العظيم.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*