الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » باكستان على خط المواجهات المسلحة

باكستان على خط المواجهات المسلحة

 أسفرت اشتباكات وقعت في باكستان بين مسلحين وقوات الامن الباكستانية عن مقتل 39 شخصا .
فقد قتل 39 على الأقل من عناصر الجماعات المسلحة نتيجة اشتباكات وقعت فى أماكن مختلفة خلال عملية قامت بها قوات الأمن الباكستانية مدعومة بالمروحيات الحربية فى وكالة “خيبر” القبلية شمال غربى البلاد.
وذكرت وسائل الإعلام المحلية اليوم الاثنين، أن خمسة من أفراد الأمن من بينهم ضابط كبير قتلوا وأصيب 7 آخرون فى وكالة “مهمند” القبلية عندما داسوا على لغم أرضى, وفقا لفرانس برس.
وفى حادث آخر منفصل بوكالة خيبر المتاخمة لأفغانستان، عثر أمس على ست جثث بها طلقات نارية عديدة.. وقالت الإدارة السياسية المحلية إن هذه الجثث لأشخاص اختطفتهم الشرطة من مدينة بيشاور.. وأشارت إلى صعوبة التعرف على هوية الضحايا بسبب حظر التجوال المفروض فى منطقة باره التى تقوم فيها قوات الأمن بعملية تفتيش بحثا عن العناصر المتشددة.
وفى إقليم بلوشستان الجنوبى الغربى، فجر مجهولون خط أنابيب لنقل الغاز فى منطقة بيركوه بمقاطعة ديره بوجتى أمس الأحد، وذكرت مصادر بالشرطة أن المخربين لمجهولين زرعوا عبوات ناسفة على خط أنابيب الغاز، وقاموا لاحقا بتفجيرها. وتسبب الانفجار فى توقف إمدادات الغاز المتجهة إلى محطة للتنقية دون حدوث خسائر فى الأرواح.. ولم تعلن أى جهة مسئوليتها عن الهجوم.
وقتل 12 شخصا على الأقل وأصيب أكثر من 30 آخرين إثر تفجير أثناء جنازة فى شمال غرب باكستان الأحد.
وأوضح الضابط فى الشرطة كلام خان أن تفجير وقع قرب مقبرة أثناء الصلاة على روح الميت فى حى بدابر عند أطراف بيشاور عاصمة ولاية خيبر بختونخوا.
وأضاف “أنه هجوم انتحارى. عثرنا على رأس منفذ التفجير وساقيه”، مؤكدا أن “حصيلة القتلى بلغت 12 الآن وعدد الجرحى يزيد عن 30”.
وأكد الطبيب رحيم جان من المستشفى المحلى هذه الحصيلة. وقال قائد شرطة بيشاور امتياز الطاف أيضا أنه يعتقد أنه “تفجير انتحارى”.
وتعتقد الشرطة أن رئيس مجلس النواب المحلى خوشيدل خان الذى كان مشاركا فى الجنازة قد يكون هدف التفجير.
وقال ضابط الشرطة خان، إن خوشديل خان الذى ينتمى إلى حزب عوامى القومى العلمانى مدرج على لائحة ناشطى طالبان باكستان. وأضاف “أنه لم يصب بجروح وهو سالم”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*