الأحد , 4 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » هجوم بري وجوي على أبين

هجوم بري وجوي على أبين

ذكرت مصادر أمنية في اليمن أن هجومًا جويًّا وبريًّا نفذته القوات الحكومية على معاقل مسلحين في محافظة “أبين” جنوب البلاد أوقع 14 قتيلاً.

وأفادت المصادر المسؤولة أن الدبابات والبحرية اليمنية شاركت في الهجوم الذي استهدف ملاجئ لعناصر مسلحة مشتبه فيها في مدينة “جعار”.

ونفت سقوط ضحايا بين صفوف القوات النظامية التي شاركت في الهجوم، الذي طالت عملياته الجوية  بلدات “دوفس” و”زنجبار” علاوة  على “الكود”.

وفي الأثناء، قال سكان محليون في “جعار” للشبكة: إن المليشيات المسلحة التابعة لـ”أنصار الشريعة” أمرتهم بالتزامهم مساكنهم، وأضاف أحدهم قائلاً: “الغارات الحكومية استهدفت بعض المناطق السكنية”.

وكانت غارات أمريكية على مواقع تابعة لعناصر القاعدة في جنوب اليمن قد أوقعت في وقت سابق من الشهر ما لا يقل عن 64 قتيلاً، وفق ما كشفته مصادر يمنية مسؤولة لـ CNN.

وتأتي العمليات العسكرية المكثفة ردًّا على هجمات شنها مسلحون تابعون لـ”جماعة أنصار الشريعة” الموالية للتنظيم على مواقع عسكرية بجعار ومقتل نحو 200 من الجنود اليمنيين والاستيلاء على أسلحة ثقيلة.

وتعمل السلطات اليمنية على إضعاف عناصر تنظيم القاعدة التي سيطرت على أنحاء واسعة من محافظة “أبين” الجنوبية العام الماضي.

وتساند الولايات المتحدة الجهود اليمنية للتصدي للتنظيم، وسبق وأن شنت طائراتها غير المأهولة عددًا من الضربات الجوية كان أبرزها الهجوم الذي أودى بحياة رجل الدين الأمريكي اليمني الأصل، أنور العولقي في سبتمبر/ أيلول الماضي.

ويشار إلى أن تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية تبنَّى الأحد مقتل مدرس أمريكي في مدينة تعز اليمنية وذلك في رسالة نصية أرسلت إلى عدد من وسائل الإعلام المحلية.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*