الخميس , 8 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » التكتل الإسلامي الجزائري يهدد بالانسحاب من الانتخابات

التكتل الإسلامي الجزائري يهدد بالانسحاب من الانتخابات

هدَّد التحالف الانتخابي الإسلامي المسمى “تكتل الجزائر الخضراء” بالانسحاب من الانتخابات التشريعية التي ستنظم في 10 مايو المقبل في حال ظهور بوادر تزوير.

وقال الأمين العام لحركة الإصلاح الوطني حملاوي عكوشي أحد أعضاء التكتل في مؤتمر صحافي مشترك اليوم الأحد: إن “التكتل سينسحب في حال لاحت بوادر تزوير”.

وأوضح أنه “هناك احتمال لانسحاب التكتل قبل موعد هذه التشريعيات (الانتخابات التشريعية) في حال إثبات حدوث تزوير” نقلاً عن “يو بي آي”.

وأكد أن التكتل “سيترك السلطة لوحدها أمام الجماهير” في حال انسحابه، محذرًا السلطة من “السير في اتجاه يسبب الحرج نتيجة ذلك”.

ويتألف التكتل من حركة مجتمع السلم (الإخوان المسلمون) التي يقودها أبو جرة سلطاني المشارك حزبه في الحكومة بـ4 وزراء، وحركة الإصلاح (إسلامي) بقيادة حملاوي عكوشي، وحركة النهضة (إسلامي) بقيادة فاتح ربيعي.

وكانت الأحزاب الإسلامية الثلاثة قد أعلنت في 7 مارس الجاري الدخول في تحالف انتخابي بقائمة موحدة بهدف الفوز بالانتخابات التشريعية المقبلة.

وكشف وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي السبت عن مشاركة أكثر من 600 مراقب دولي في الانتخابات البرلمانية التي ستنظم في 10 مايو المقبل ووصفها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بالمصيرية في تاريخ البلاد.

وقال مدلسي في تصريح للصحافيين على هامش انعقاد مؤتمر المنظمة الوطنية للمجاهدين الجزائريين (قدامى المحاربين) بالعاصمة الجزائرية: إن كل التدابير اتخدت لاستقبال أكثر من 600 ملاحظ دولي في الانتخابات التشريعية المقررة يوم 10 مايو/ أيار القادم.

وأوضح أن هؤلاء يمثلون الاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية ومنظمة الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي ويمثلون منظمات غير حكومية، وتوقع الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أن تحقق الانتخابات البرلمانية التغيير الذي يطمح إليه الجزائريون.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*