الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » تبرئة شقيقي الظواهري والإسلامبولي

تبرئة شقيقي الظواهري والإسلامبولي

قضت المحكمة العسكرية اليوم الاثنين ببراءة محمد الظواهري ومحمد شوقي الإسلامبولي في قضية “العائدون من ألبانيا”.

فقد حكمت المحكمة ببراءة جميع المتهمين في عدد من القضايا الشهيرة خلال فترة التسعينيات ومن بينهم قضية العائدين من ألبانيا وقضية طلائع الفتح، حيث كان من بين المتهمين محمد الظواهري وهو شقيق زعيم القاعدة الحالي أيمن الظواهري، ومحمد شوقي الإسلامبولي وهو شقيق خالد الإسلامبولي الذي قتل الرئيس السادات، والدكتور سيد إمام منظر تنظيم الجهاد، والرائد عبد العزيز الجمل القائد السابق بالجيش المصري وأحد قادة الجهاد الأفغاني، وعلاء سرحان، القيادي بجماعة الجهاد.

وكان المتهمون في هذه القضايا وهم عشرات من أعضاء  الجماعات الإسلامية، قد قدموا طعنا في الأحكام الصادرة ضدهم إلى القضاء العسكري بعد ثورة 25 يناير، وتم حجز القضية للحكم، إلى أن صدر الحكم ظهر اليوم.

جدير بالذكر أن الرئيس المخلوع كان يقوم بمحاكمة أعضاء وقادة الجماعات الإسلامية أمام القضاء العسكري حتى يتجنب حصولهم على البراءة في أي مرحلة من مراحل التقاضي أمام القضاء المدني، وكان آخر الذين حوكموا أمام القضاء العسكري من التيارات الإسلامية هو المهندس خيرت الشاطر نائب المرشد العام للإخوان المسلمين، وبعض قادة ورموز الإخوان المسلمين.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*