الإثنين , 5 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » القوات الأثيوبية تسيطر على مدن وسط الصومال

القوات الأثيوبية تسيطر على مدن وسط الصومال

استولت القوات الإثيوبية ومليشيات منظمة أهل السنة والجماعة الموالية للحكومة الصومالية علي مدينة “مَحَاس” وسط الصومال بعد يوم من سيطرتها على مدينة “عيل بور” الاستراتيجية التي كانت المعقل الرئيسي لحركة الشباب بوسط الصومال.

ويأتي توغل القوات الإثيوبية بوسط الصومال في إطار حملة عسكرية واسعة النطاق تقول الحكومة الصومالية إن هدفها إنهاء سيطرة حركة الشباب علي وسط وجنوب الصومال.

ودخلت المليشيات الموالية للحكومة الصومالية التي تدعمها القوات الأثيوبية المزودة بالدبابات والمدفعية الثقيلة، مدينة محاس بوسط الصومال بعد اشتباكات محدودة مع مقاتلي حركة الشباب.

في هذه الأثناء دعت حركة الشباب في بيان لها الي وحدة صفوف الحركة ومنع الانقسام فيها.

وجاء في بيان الحركة الذي صدر باسم القيادة العامة لحركة الشباب بأنه “يمنع قيام أي مجموعة أو تنظيم أو حزب جديد تحت أي دعوى كانت وعلي أي أساس كان، كما يمنع قيام أي مجموعة أو تنظيم مسلح في الصومال”.

وجاء البيان بعد ورود أنباء عن وجود انشقاقات داخل صفوف الحركة، عقب اعلان الأمريكي عمر حمامي المعروف بأبي منصور الأمريكي والقيادي بالحركة بأن حياته تتعرض للخطر من قبل حركة الشباب.

وتناقلت وسائل الإعلام الصومالية أيضا اعتزام قيادات من حركة الشباب إنشاء جناح أقل تشددا في تعاطيه مع النزاع الدائر في البلاد.

وكانت حركة الشباب قد اندمجت مع تنظيم القاعدة الشهر الماضي، وبايع قادتها زعيم القاعدة أيمن الظواهري.

وأعلنت عن مواصلة الحرب ضد ما أسمته الغزو الصليبي للصومال، في إشارة الى قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الإفريقي، وقوات دول الجوار التي تدعم الحكومة الصومالية على بسط سيطرتها على الأقاليم الصومالية.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*