السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اليمن : خيانة أحرار القوات الجوية لصالح القاعدة

اليمن : خيانة أحرار القوات الجوية لصالح القاعدة

في تصعيد خطير وتهديد أخطر على سير المعارك والاشتباكات ضد تنظيم القاعدة الأرهابي في محافظة ابين وشبوه مأرب والجوب وارحب ونهم … , أدعياء الاحرار بالقيادة الجوية المنتسبين للفرقة الأولى مدرع المنشقة عن الجيش اليمني , قاموا بتهريب صواريخ مضادة للطيران لعناصر تنظيم القاعدة من عدة قواعد عسكرية في كل من قاعدة طارق  والعند والديلمي .. بعد ان فشلوا في مسرحيتهم البائسة عن أعاقة صقور الجو اليمني من دك أوكار انصار الشيطان ” تنظيم القاعدة ” في ابين وشبوه والبيضاء وفي كل مكان يتواجد به الارهابيين ..

وكان الناطق  باسم ما يسمى أحرار الجوية الرائد عبد الرحمن الهلالي قد أكد في وقت سابق بأنهم سيعملون على شل حركة القواعد الجوية في كل من صنعاء وتعز والعند وسيقفونها عن مهامها عبر وسائل وأساليب لن يتم الاعلان عنها الا في حينه واصفا اياها بالكي بحسب ما نقله عنه موقع الصحوة نت اليوم.

يأتي هذا التصريح بعد أيام من اعلان تنظيم القاعدة عن مخطط له لشل حركة القواعد العسكرية في كل من صنعاء وتعز والعند بشكل كامل كما أشاد التنظيم بالدور الايجابي الذي يقوم به (أحرار الجوية) من التعاون مع التنظيم في هذا المجال.

هذا وكانت القاعدة قد تبنت عملية استهداف طائرة في قاعدة الديلمي الجوية قبل أيام وأكدت في تبني العملية تعاون أالمنشقين عن الجوية معها في تنفيذ تلك المهمة.

القاعدة تقر بسيناريو استهداف القواعد الجوية /

وكان قد أعلن المتحدث باسم تنظيم القاعدة أبو هاجر أن عملية تدمير الطائرة في قاعدة الديلمي الجوية جاءت ضمن مخطط القاعدة لشل قدرات الطيران الحربي الذي يعيق تحركات التنظيم على الأرض ويعمل لصالح المخابرات الأمريكية لضرب المجاهدين .

وأكد أن عملية تدمير تلك الطائرة كانت مدروسة بعناية ومخطط لها بدقة وفق معلومات دقيقة حصلنا عليها من أحرار وشرفاء القوات الجوية الرافضين للظلم والتبعية للكفار .

وقال أن هذه العملية مثلت خطوة أولى ضمن خطوات عدة قادمة يمهد لها التنظيم لشل قدرات الطيران الحربي بشكل كامل في مختلف القواعد الجوية خاصة عدة الديلمي وقاعدة طارق وقاعدة العند بما من شأنه يضعف دور تلك القوات في ضرب المجاهدين .

وأشاد أبو هاجر بمن أسماهم أحرار الجوية والجيش اليمني الذين هزوا عرش الطغاة وزلزلوا الأرض من تحت أقدامهم وتحرروا من قيود تلك الطغمة الموالية للكفار وقال بأن الأيام القادمة ستكون حافلة بالعديد من المفاجآت السارة لأبناء اليمن والتي ستعيد لليمن الميمون مكانته العظيمة في تأريخ الرسالة الإسلامية .

الفصل الأخير /

هناك صراع حقيقي بين ما يصدرة الرئيس عبدربه منصور هادي من قرارات جمهورية تتضمن تعيينات عسكرية وبين فريق يريد ان يجر اليمن الى الحرب والدمار , محمد صالح الاحمر صرح بقبولة للقرار الرئاسي , لكن الشعب اليمني , تضرر من وجود علي محسن الاحمر وفرقته المنشقة التي قسمت الحياة باليمن  بدئا من العاصمة الى اقصى اليمن , اعلن سابقا يرحل صالح وسأرحل رحل صالح الان يشترط يرحل احمد وانا سأرحل ولن يرحل بالامس التقى بالسفير القطري وبا سندوه اتى من قطر بمشاريع حربية هنا مربط الفرس 

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*