السبت , 10 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » طالبان تهاجم سفارات وفنادق

طالبان تهاجم سفارات وفنادق

قال مسؤول في الشرطة المحلية بأفغانستان الأحد: إن مهاجمين استولوا على فندق وسط العاصمة كابول بالقرب من القصر الرئاسي ومكتب الأمم المتحدة والعديد من السفارات الأجنبية.

وسمع الصحافيون التابعون للشبكة إطلاق نار وانفجارات وصوت دوي استغرق أكثر من ساعة في وسط كابول صباح يوم الأحد، وقد شوهدت أعمدة الدخان وهي ترتفع من مبانٍ عدة في الحي المذكور.

وتبنت حركة طالبان الهجوم في بيان أصدرته في وقت لاحق قالت فيه: إن مسلحيها استهدفوا السفارتين البريطانية والألمانية، إضافة إلى مقر حلف شمال الأطلسي.

وجاء في البيان الذي تلاه ذبيح الله مجاهد الناطق باسم الحركة: “نتبنى مسؤولية هذه الهجمات”.

وأضاف مجاهد: “هذه الهجمات هي بداية الهجوم الربيعي الذي كنا نعد له منذ أشهر”.

ونقلت وكالة رويترز عن شاهد عيان قوله: إن مسلحين أطلقوا صواريخ على مبنى يسكن فيه عدد من الدبلوماسيين البريطانيين، كما أصيبت نقطة الحراسة التابعة للسفارة البريطانية بصاروخين.

وقالت رويترز: إن مركزًا للتبضع يؤمه الأجانب يقع قرب مقر السفارة الألمانية قد أصيب هو الآخر.

وأوردت وكالة اسوشييتيدبريس أن مسلحين تمكنوا من أسطح المباني المرتفعة، وبدأوا بإطلاق الصواريخ في اتجاهات عدة.

وفي الوقت ذاته، سمع دوي انفجار من محيط مقر البرلمان الأفغاني، وقالت الشرطة: إن المبنى تعرض هو الآخر لهجوم.

وقالت وكالة فرانس برس: إن حريقًا اندلع في فندق كابول ستار الذي افتتح حديثًا، كما وردت تقارير عن إطلاق نار في مناطق أخرى من العاصمة.

يذكر أن حي وزير أكبر خان يحوي أيضًا قاعدة عسكرية أمريكية كبيرة ومكاتب للأمم المتحدة والقصر الرئاسي الأفغاني، إضافة إلى مقرات عدد من السفارات.

وهذا هو الهجوم الأول الذي تتعرض له العاصمة الأفغانية منذ فبراير/ شباط الماضي عندما قَتل موظفون في وزارة الداخلية الأفغانية عسكريين أمريكيين.

وفي جلال آباد شرقي أفغانستان، أصيب أشخاص عدة بجروح عندما فجر شخصان نفسيهما قرب بوابة مطار المدينة يوم الأحد.

وقد حالت قوات الأمن دون دخول أربعة أشخاص إلى المطار، ولكنَّ اثنين منهما فجَّرا نفسيهما، بينما أصيب الاثنان الآخران بجروح وجرى اعتقالهما.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*