السبت , 3 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » ألمانيا تعتقل 100 إسلامي

ألمانيا تعتقل 100 إسلامي

أفادت تقارير إخبارية بأن السلطات الألمانية ألقت القبض على قرابة 100 شخص سلفي، أثناء تنظيم مسيرة فى مدينة بون أمس السبت.
وذكرت شبكة “سى بى إس” الإخبارية الأمريكية الليلة، أن قوات الأمن حاولت تفريق المسيرتين الأولى لعناصر سلفية، احتجاجا على مناهضة الإسلام ومسيرة ثانية للعناصر اليمينية المتطرفة.
وكانت ألمانيا قد شهدت فى عطلة نهاية الأسبوع الماضى مصادمات مماثلة بين العناصر السلفية المسلمة والعناصر اليمينية، ما أدى إلى احتجاز 81 شخصا من السلفيين بشكل مؤقت.
وقد قامت مناوشات بين سلفيين وأعضاء من حزب يميني ألماني متطرف خلال التظاهرة، وقال متحدث باسم الشرطة الألمانية في تصريح صحافي: إن ما بين 500 إلى 600 شخص شاركوا في المسيرة المنددة بالعداء للإسلام، والتي نظمها السلفيون في مدينة بون، وأصيب فيها شرطي على الأقل بجروح جراء قذف الحجارة بين الطرفين، حسبما نقلت وكالة الشرق الأوسط.
وشهدت عدة مدن ألمانية انطلاق حملة توزيع المصحف مجانًا بهدف توزيع 25 مليون نسخة مجانية من المصحف في مدن ألمانية ونمساوية وسويسرية، إلا أن هذه الحملة لاقت معارضة شديدة من الحزب “المسيحي” الديمقراطي الذي تتزعمه المستشارة أنجيلا ميركل، والحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب الخضر، مطالبين بتشديد الرقابة المخابراتية على من وصفوهم بـ”المتشددين”، وفقًا لوكالة الأنباء الألمانية.
جدير بالذكر أن الأحزاب والحكومات الغربية تعاني من “الإسلاموفوبيا” ويقومون بالتضييق على النشاطات الاجتماعية والثقافية التي يقوم بها المسلمون في أوروبا، خوفًا من انتشار الإسلام، على الرغم من دخول عشرات الآلاف من الأوروبيين في الإسلام سنويًّا.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*