الثلاثاء , 6 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » مصر : مجلس شورى العلماء لم يرشّح رئيسا ويرى الحياد

مصر : مجلس شورى العلماء لم يرشّح رئيسا ويرى الحياد

يحاول مجلس شورى العلماء الحيادية وهو ما دفع مجلس شورى العلماء إلى أن يعلن عدم انحيازه لمرشح معين في انتخابات الرئاسة المقبلة وقال في بيان اصدره أنهم مجلس شرعي مستقل تجمعهم عقيدة راسخة هي السلف الصالح ولا ينتمون إلى حزب ولا يتعصبون لأحد ولا يوالون أو يعادون على شخص بعينه ولا ينحازون إلا للحق وحده، مشيرا إلى أنهم اجتمعوا للتوافق حول مرشح إسلامي يتوافق عليه جميع فصائل الشعب المصري لكنهم بعد النظر والاجتهاد في أحوال المرشحين تقرر لديه أن يترك أمر اختيار رئيس الجمهورية لتقوى الله في نفوس المسلمين وأن يختاروا الأقرب إلى المنهج الإسلامي والأكثر حسما بقضية تطبيق الشريعة الإسلامية، محذرا من ـن يخرج اختيار الناخب عن المرشحين الإسلاميين واضحي الهوية أو دعم من لا يصرح بوضوح بتطبيق الشريعة الإسلامية وحراسة الدين وسياسة الدنيا به، لافتا إلى أن المجلس اختلف في الرأي حول المرشح الأفضل لصالح البلاد لذلك قرروا أن يعبر كل واحد عن رأيه بصفة فردية حيث أنه اجتهاد شخصي يتم من خلاله ترجيح بعض الأشخاص على أخرين من أصحاب المنهج العلمي.

وأوصى مجلس شورى العلماء المرشحين بتقوى الله والوفاء للمواطنين والهيئات بما تعاهد عليه الجميع، من السعي الجاد لتطبيق الشريعة، والحكم بالحق والعدل، وتحمل أعباء خدمة هذا الوطن وشعبه مطالبا المجلس العسكري وجميع الهيئات المنوط بها مراحل العملية الانتخابية والإشراف عليها بالحرص على سير العملية الانتخابية بعدل ونزاهة لضمان سلامة البلاد من الويلات والفتن كما دعا رموز الدعوة الإسلامية ألا يختلفوا او يتنازعوا حتى لا يفشلوا وتذهب ريحهم، وأن يضبط الجميع أقواله وأعماله على ضوء ما حث عليه الإسلام من المخاطبة بالحسنى وسلامة الصدر امتثالًا لقول النبي :«المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده».

يذكر أن مجلس شورى العلماء يمثل المظلة التي تضم أبرز وأهم رموز الدعوة الإسلامية حيث تضم 10 اعضاء فقط وتعتبر قرارتها محصنة وفق رؤى التيار الإسلامي ومن يختلف معها فهو قد وقع في مخالفة شرعية لأنه بذلك قد اصطدم بقرار اهل الحل والعقد وتضم قائمة مجلس شورى العلماء “عبد الله شاكر و محمد حسان والحويني ويعقوب وسعيد عبد العظيم ومصطفى العدوي وجمال المراكبي وأبو بكر الحنبلي ووحيد عبد السلام بالي وجمال عبد الرحمن”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*