الأربعاء , 7 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » أمين عام الأمم المتحدة يتهم القاعدة بتفجيرات دمشق

أمين عام الأمم المتحدة يتهم القاعدة بتفجيرات دمشق

أعرب بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة عن اعتقاده بأن تنظيم “القاعدة” يقف وراء التفجيرين الانتحاريين اللذين وقعا الأسبوع الماضي في العاصمة السورية دمشق واسفرا عن سقوط مئات القتلى والجرحى.

وقال بان كي مون إن تدخل “القاعدة” في المنطقة “خلق مشكلة خطيرة للغاية”.

وأضاف الأمين العام في لقاء مع مجموعة من الشباب بمقر الأمم المتحدة في نيويورك: “قبل بضعة أيام وقع هجوم إرهابي هائل وخطير وأعتقد أن “القاعدة” مسؤولة عنه. لقد خلق هذا مرة أخرى مشكلات بالغة الخطورة”.

واعتبر بان كي مون أن نشر المراقبين الدوليين أدى إلى تراجع مستويات العنف في البلاد بنسبة ما، لكنها مازالت عالية. وأكد على استمرار بذل الجهود من أجل حماية السكان المدنيين، مشيرا إلى أن اكثر من 10 آلاف شخص قتلوا في أعمال العنف في سورية منذ اندلاعها في مارس/آذار عام 2011.

وحمل الانفجاران الانتحاريان على مقر الاستخبارات العسكرية في دمشق يوم 10 مايو/أيار السمات المميزة للتفجيرات الانتحارية التي تنفذها “القاعدة” في العراق باستخدام السيارات المفخخة.

لكن المجلس الوطني السوري، الذي يعد الجماعة الرئيسية في المعارضة، اتهم الحكومة السورية بتدبير الانفجارين، في حين وجهت دمشق أصابع الاتهام إلى تنظيم “القاعدة”.

وكانت وزارة الداخلية السورية قد أعلنت أن التفجيرين الانتحاريين أسفرا عن مقتل ما لا يقل عن 55 شخصا، وإصابة نحو 372 آخرين.

المصدر: وكالات

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*