الجمعة , 9 ديسمبر 2016
الرئيسية » الركن الإعلامي » حصاد الأخبار » اشتباكات ليلية في بيروت

اشتباكات ليلية في بيروت

قُتل شخصان وأصيب 9 آخرون بجروح في اشتباكات وقعت ليل الأحد/ الاثنين في العاصمة اللبنانية بيروت بين أنصار تيار المستقبل وأنصار التيار العربي التابع لشاكر البرجاوي والمقرب من النظام السوري.

ووقعت الاشتباكات على خلفية التوتر الذي عم شمال لبنان الأحد إثر مقتل شيخ سني هو الشيخ أحمد عبد الواحد بالرصاص عند حاجز للجيش مع شيخ آخر كان يرافقه.

وقد أفاد مصدر في أجهزة الأمن اللبنانية أن الشيخين عبد الواحد ومحمد المرعب قتلا برصاص عناصر من الجيش عندما رفض موكبهما التوقف على حاجز للجيش عند بلدة الكويخات في منطقة عكار.

ومن جانبها، أفادت وكالة الأنباء اللبنانية بأن حدة الاشتباكات في محيط الجامعة العربية خلف كلية الهندسة تراجعت بعد تدخل الجيش وبدء عناصره بعملية انتشار واسعة داخل منطقة الطريق الجديدة، خصوصًا في مكان الاشتباكات، مشيرة إلى أن الأمور عادت إلى طبيعتها في تلك المنطقة.

وكان التوتر قد ساد شمال لبنان أمس على خلفية مقتل الشيخ أحمد عبد الواحد أحد مناصري النائب خالد الضاهر من كتلة تيار المستقبل، ومرافقه بنيران الجيش اللبناني في عكار شمال لبنان.

وينقسم اللبنانيون بين مؤيد للنظام السوري ومناهض له. وتعتمد الحكومة المؤلفة من غالبية تضم “حزب الله” وحلفاءه المؤيدين للنظام السوري سياسة “النأي بالنفس” في الأزمة السورية، متجنبة اتخاذ مواقف منها، خشية انعكاس ذلك على الوضع اللبناني الهش.

من جانبه، دعا رئيس الحكومة اللبنانية السابق زعيم تيار المستقبل سعد الحريري – الذي يتمتع تياره بوجود قوي في منطقة عكار بشمال لبنان – إلى عدم الانجرار إلى ردود على مقتل الشيخ أحمد عبد الواحد ومرافقه تؤدي إلى نشر الفوضى.

وقال الحريري الموجود خارج لبنان في بيان: إنه طالب بتشكيل “لجنة تحقيق فورية في ظروف جريمة قتل الشيخ عبد الواحد ومحاسبة المسؤولين عنها مهما علت مراتبهم”.

-- موقع السكينة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*